الأمن الوطني يضبط كميات كبيرة من الأسلحة والأعتدة ويقبض على المتورطين بتجارتها في بغداد والديوانية

24 / متابعة

يواصل جهاز الأمن الوطني تنفيذ عملياته النوعية لملاحقة تجار الأسلحة غير المرخصة، ووفقاً لمعلومات استخباراتية دقيقة وبعد متابعة مستمرة ألقت مفارز جهازنا في بغداد القبض على (٥) متهمين متورطين بتجارة وحيازة الأسلحة، وقد ضُبط بحوزتهم (٢٧)سلاحاً نوع بيكيسي و (٢٤) سلاحاً نوع جيسي و (١٢٣) مسدساً و(٣٫٣٨٠) إطلاقة و (٨٢) قنبلة (رمانة هجومية) وعدداً آخراً من الأعتدة ومخازنها وحشوات القاذفات وركائز صواريخ وقنابل دخانية كانوا يرومون المتاجرة بها.

وفي عمليتين منفصلتين نفذتها مفارز جهازنا في محافظة القادسية تم القبض على مُتهمَين إثنين بحيازة وتجارة الأسلحة غير المرخصة وبحوزتهما عدد كبير من الأسلحة والأعتدة مختلفة الأنواع والتي شملت رمانات هجومية ودفاعية عدد (١٢) وأسلحة بنادق عدد (٩) وإطلاقات نارية ومخازن أعتدة عدد (٣٫٧٢٦).

العمليات نُفذت بعد استحصال الموافقات القضائية وصدور مذكرة قبض وفق أحكام المادة (٢٤/أولاً) من قانون الأسلحة.
إذ جرى ضبط المتهمين جميعاً بالجرم المشهود وبعد مواجهتهم بالأدلة والمضبوطات اعترفوا صراحة بتورطهم وقيامهم بالتجارة والترويج خلافاً للقانون وبما يهدد الأمن المجتمعي، أُحيلوا مع المضبوطات إلى الجهات القضائية المختصة لينالوا جزاءهم العادل وفق القانون.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى