وكيل الأزهر يستقبل وفدا تايلانديا رفيع المستوى لبحث تعزيز التعاون

 

سلمى حسن القاهرة

استقبل الأستاذ الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر الشريف بمقر مشيخة الأزهر، وفدا تايلانديًّا رفيع المستوى، يضم ممثلين عن مجلس الأمن القومي التايلاندي.

تحدَّث فضيلة وكيل الأزهر عن العلاقة الوطيدة التي تجمع من الأزهر وتايلاند، مشيرًا إلى أنَّ الأزهر حريص على تزويد طلابه بالفكر الوسطي الذي ينشد السلام وينبذ التطرف بكل أشكاله، مؤكدا أن باب الأزهر مفتوح دائما لأبناء تايلاند الذين يلقون اهتماما كبيرا من الأزهر وشيخه فضيلة الإمام الأكبر.

وأضاف، أن الأزهر يقدر لتايلاند اهتمامها بطلابها الذين يدرسون بالأزهر الشريف وعايتها لهم، وأن الأزهر يسعى دائما لزيادة المنح لأبناء دولة تايلاند، حيث يقدم الأزهر ١٨٨ منحة لطلاب تايلاند، مشددا على أن خريجي الأزهر في تايلاند يسهمون في بناء وطنهم جنبا إلى جنب مع إخوانهم في تايلاند، وأن المناهج الأزهرية التي درسها طلاب الأزهر تؤهلهم أن يكونوا أئمة يدعون للخير والسلام ونبذ التطرف، لافتا إلى أن الأزهر يقوم بإستضافة أئمة تايلاند وتدريبهم في أكاديمية الأزهر العالمية لتدريب الأئمة والوعاظ، وتقديم الفهم الصحيح حول مختلف القضايا والمستجدات.

أعرب الوفد التايلاندي عن تقديره لجهود الأزهر الشريف وإمامه الأكبر في الاهتمام بالطلاب الوافدين وتخريج علماء يسهمون في خدمة دولة تايلاند، مشيرًا إلى أن خريجي الأزهر في تايلاند يتمتعون بسمعة طيبة، ويتولون مناصب عليا ويحظون باحترام وتقدير كبيرين ويسهمون في نهضة بلادنا، من خلال الفكر الأزهر الوسطي، لافتا أن بلاده بصدد خطة لإنشاء ٣ مراكز أزهرية لتعليم اللغة العربية في تايلاند، أنفي إطار التعاون المثمر بين الأزهر ودولة تايلاند.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى