عملية نوعية لهيأة المنافذ الحدودي تسفر عن ضبط (105) عجلة مختلفة الانواع دون الموديل المسموح بالاستيراد

24 / بغداد

تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس هيأة المنافذ الحدودية اللواء الدكتور عمر عدنان الوائلي بتكثيف الدور الرقابي والإشراف المباشر على منع عمليات التهريب، حيث تمكنت مديرية منفذ ميناء أم قصر الاوسط من ضبط (105) عجلة مختلفة الانواع دون الموديل المسموح بالاستيراد حيث اقدم ضعفاء النفوس على اخفاء الموديل الحقيقي للعجلة وتثبيت موديلات حديثة للتهرب من منع الاستيراد بطريقة احترافية.

تم استحصال قرار قضائي من السيد قاضي تحقيق محكمة ام قصر والمتضمن تشكيل لجنة فنية من مديرية مرور البصرة وهيأة المنافذ الحدودية والدوائر ذات العلاقة لاعادة الكشف على العجلات حيث تبين ان جميع العجلات دون الموديل المسموح بالأستيراد وتم التلاعب والتحريف بأرقام الشواصي.

تأتي هذه الجهود حرصاً من هيأة المنافذ الحدودية على متابعة وأحكام السيطرة على ملف تهريب العجلات دون الموديل حيث وجهت الهيأة ضربات متكررة من خلال ضبطها للألاف من العجلات المعدة للتهريب واهدائها الى دوائر الدولة حسب قرار مجلس الوزراء رقم 80 لسنة 2020 والهيأة مستمرة في متابعة الملف وصولاً للمنفذين والمتلاعبين والمتعاونيين معهم لينالوا جزائهم العادل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى