حكومة كلهم..وحكومة الله لا يوفقهم

*حكومة كلهم..وحكومة الله لا يوفقهم*. . .. ا.د.ضياء واجد المهندس. … قالت خاچية: بالامس حلمت بحضوري مباراة بين فريقين ، يرتدي الفريق الأول الزي الأبيض ، و يرتدي الفريق الثاني الزي المخطط . *الغريب* ، وجدت في الملعب رئيس الوزراء يرتدي ملابس رياضية خضراء . .. سألت الجمهور عن الفرق ، فعرفت أن الفريق الأبيض هم جماعة إيران ، بينما الفريق المخطط هم اتباع امريكا .. بعد أن أطلق الحكم صفارته ،بدات المباراة بشكل ودي ، وكان اللاعب العراقي ذو الرداء الاخضر يسجل اهداف ، مرة في مرمى الأبيض الإيراني ، وأهداف اخرى في مرمى المخطط الأمريكي. تضيف خاچية : سألت الجميع ، من الفائز ؟؟؟!!!! قالوا جميعهم : تعادل ..قالت خاچية للجمهور : نحن تعادلنا مع من ؟؟!!!!!!!! اجاب الجميع : ليس لنا علاقة بالمباراة ، صحيح ملعب الشعب عراقي ، والجمهور عراقي ، *لكن* … الفريقان و الحكام جعلونا كرة قدم، يلعبون بنا على ملعبنا …
تضرب امريكا مقرات حكومية للحشد الشعبي في بغداد وتقول انها فصائل تابعة لإيران ؛وتضرب إيران مواقع في أربيل وتقول انها للموساد الاسرائيلي !!!!!! سألت الجمهور : في اي وقت ، نلعب على ملعبنا بكرة عراقية ، مادام الجمهور عراقي ؟؟؟؟!!!! قال الجميع: عندما تكون هناك حكومة مواطنة ، حكومة الناس ، حكومة خدمات ، حكومة الشعب وليس حكومة كل الأحزاب ،وليس حكومة المحاصصة و التقاسم و السرقات والنهب .. نريد حكومتنا وليس حكومتهم ، حكومة (كلهم )، حكومة ( الله لا يوفقهم). . . اللهم اجعل الظالمين من الخاسرين…. .و احشرهم في جهنم اجمعين.. . .. البروفيسور د ضياء واجد المهندس. مجلس الخبراء العراقي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى