شرطة الديوانية تعقد مؤتمرا عشائريا لحصر السلاح بيد الدولة

الديوانية/ تركي حمود

عقدت قيادة شرطة محافظة الديوانية وبالتنسيق مع قسم شؤون العشائر وقسم العلاقات والاعلام مؤتمرا عشائريا لحصر السلاح بيد الدولة بحضور العديد من شيوخ العشائر ووجهاء المحافظة .

وقال مصدر أمني ” للراصد نيوز 24 ” ان المؤتمر الذي عقد تحت شعار ” عشائر الديوانية تقف مع الأجهزة الأمنية لفرض القانون ” تضمن كلمة لمحافظ الديوانية المهندس ميثم عبد الإله الشهد دعا فيها “شيوخ العشائر والوجهاء الى التعاون مع الأجهزة الأمنية في حصر السلاح بيد الدولة، كونها الجهة الوحيدة المدافعة عن حق المواطن وحفظ الامن والقانون في جميع المناطق”.

مشيداً ” بدور العشائر في تعزيز الأمن وتعاونها مع القوات الامنية في الوقوف سداً منيعاً ضد العصابات الإجرامية الخارجة عن القانون والحفاظ على وحدة البلاد وتعزيز السلم الأهلي في المجتمع”.

واضاف المصدر فيما أكد قائد شرطة الديوانية اللواء نجاح محمود سلطان ” على اهمية التعاون المشترك بين العشائر والأجهزة الامنية من اجل تحقيق الامن ومنع النزاعات والخلافات العشائرية المسلحة”.

مشيرا ” إلى ضرورة حصر السلاح بيد الدولة وتطبيق القانون على ارض الواقع بعد أن أعطت الحكومة الحق لكل مواطن تجاوز ال 25 من العمر الاحتفاظ بقطعة سلاح خفيف (بندقية او مسدس) للحيازة فقط على أن يكون التسجيل عن طريق الاستمارة الالكترونية في موقع أور “.

وقال “يتوجب علينا جميعا التعاون والتكاتف لتنفيذ هذه المقررات المهمة التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن”.

واشار المصدر ” الى ان المشاركين بالمؤتمر اكدوا على التعاون الجاد والمثمر وحث المواطنين وأبناء العشائر على تسجيل الأسلحة الشخصية الخفيفة المسموح لهم بحيازتها عبر منافذ وزارة الداخلية المهيئة لهذا الغرض إضافة إلى محاربة ظاهرة اطلاق العيارات النارية في المناسبات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى