قصر الثقافة يشارك في احتفالية مدرسة الموهوبين التي كرّمت طلبتها الذين تخرجوا وتم قبولهم جميعا بكلية الطب

قصر الثقافة يشارك في احتفالية مدرسة الموهوبين التي كرّمت طلبتها الذين تخرجوا وتم قبولهم جميعا بكلية الطب

كتب – سعدي السند :
إعلام قصر الثقافة في البصرة

الصف السادس الثانوي في مدرسة الموهوبين في البصرة للعام الدراسي الماضي 2022 – 2023 كان يضم فقط ثمانية طلاب لاغيرهم … وكلهم تخرجوا وتم قبولهم في كلية الطب بجامعة البصرة وشهدت قاعة مدرستهم اليوم الخميس 26 تشرين الاول احتفالية مفرحة رعتها الحكومة المحلية في البصرة وحضرها النائب الاداري لمحافظ البصرة الدكتور ضرغام الاجودي ونخبة من التربويين وأولياء أمور الطلبة .

الأحتفالية بدأت بتلاوة في كتاب الله العزيز وقراءة سورة الفاتحة على ارواح الشهداء الميامين ثم وقف الحاضرون مرة أخرى للأستماع الى النشيد الوطني ثم القى مدير مدرسة الموهوبين الدكتور طالب هاشم بدن كلمة رحب فيها بالحضور الأكارم وشكرهم على جمال حضورهم ومشاركتهم في افراح مدرسة الموهوبين مؤكدا انها مدرسة العباقرة حقا وبكل تأكيد لأن طلبتها وفي كل مراحلهم الدراسية قد اثبتوا ويثبتون جدارة ويحققون انجازات مبهرة وقد تم قبول كل طلبة الدراسة الثانوية في كلية الطب بجامعة البصرة بعد اعلان النتائج واعلان تفوقهم و تم قبول احد الطلبة في كلية طب الزهراء في جامعة البصرة أيضا .

وفي كلمة قصيرة له في الأحتفال بارك الدكتور ضرغام الأجودي نائب محافظ البصرة للطلبة تفوقهم وقبولهم في دراسة الطب وبارك لأدارة مدرسة الموهوبين وكادرها ولأولياء أمور الطلبة هذا الانجاز مؤكد ان مدرسة الموهوبين عوّدتنا على ادخال السرور الى القلوب من خلال التفوق المستمر والانجازات المفرحة وكثيرا ماتحصل هذه المدرسة على المراتب الأولى في مشاركتها في داخل وخارج العراق في كل المحافل الدولية .
سلّمت بعد ذلك الراية من الدفعة المتخرجة الى الطلبة في المرحلة المنتهية بمدرسة الموهوبين .
وعلى هامش الاحتفالية تم عرض فيلم وثائقي عن مدرسة الموهوبين ويوميات الكادر والطلبة وهم في حراكهم المبهج على طريق الألق العلمي والمعرفي .
تم بعد ذلك توزيع الهدايا التقديرية من قبل الدكتور ضرغام الاجودي على الطلبة الذين تخرجوا وتفوقوا وهم
مريم نصيف جاسم
شهد حامد بدر
عبدالرحمن هادي
زينب مؤيد
مصطفى محمد عبدالحي
غدير عدنان
رضا منتصر
ضرغام ليث
وزعت بعد ذلك هدايا رئاسة جامعة البصرة على المتفوقين وزعها نيابة عن الدكتور سعد شاهين رئيس الجامعة … الدكتور حيدر عبدالحسن فيما وزع الاستاذ باسم القطراني مدير اعلام تربية البصرة عددا من الهدايا على المتفوقين نيابة عن السيد مدير عام تربية البصرة … وشاركت في التوزيع ايضا احدى السيدات المشرفات التربويات وايضا الدكتور طالب هاشم بدن مدير المدرسة وتم شمول الطلبة المتفوقين في الصفوف غير المنتهية في مدرسة الموهوبين بالهدايا ايضا .
واختتمت الأحتفالية بكلمة القاها نيابة عن الطلبة الخريجين الطالب مصطفى محمد عبدالحي الذي حيا فيها كادر مدرسة الموهوبين وجميع الطلبة واولياء الامور الذين هم جميعا مصدر الابداع والمحافظة على الابداع الكبير جدا في مدرسة الموهوبين في مدينة البصرة .. المدينة التي كانت منذ تأسيسها والى اليوم حاضرة للأبداعات والأبتكارات والأختراعت ومازال اسمها وأسماء مبدعيها الذين ملأوا الدنيا وشغلوا الناس موجودة في ذاكرات الناس هنا وهناك لأن ابداعاتهم كانت في خدمة الأنسانية .
وبحضور قصر الثقافة في البصرة التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة الى احتفالية مدرسة الموهوبين قدم الزميل باسم حسين غلب مدير القصر تبريكات وتهاني القصر لأدارة مدرسة الموهوبين وكادرها وللخرجين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى