محافظ الديوانية يعلن موافقة وزارة الموارد المائية على انشاء مجمعات مائية مركز تدريب كهرباء الناصرية يستمر في تنظيم الدورات الفنية والادارية لمنتسبي وزارة الكهرباء . وزير الداخلية يلتقي عدداً من أسر الشهداء والجرحى في محافظة الديوانية موانئ العراق تعلن الانتهاء من دق الركائز الخاصة بالرصيف الاول في ميناء الفاو الكبير وزير الداخلية يؤكد على تكثيف الجهود لتعزيز أمن محافظة الديوانية قسم تربية أبي الخصيب يختتم إمتحانات النصف الأول من هذا العام بزيارة لمدرسة ناحية السيبة دعوة لاعبين لمنتخب الناشئين بكرة اليد قسم تربية أبي الخصيب يستكمل إجراءات الفرز لقطع أراضي التربويين ويعلن عن جهوزية قاعدة البيانات لتوزيعها حسب توجيهات السيد محافظ البصرة شركة نفط ميسان تستضيف اجتماع مشترك لعدد من شركات وزارة النفط لبحث آلية تصريف الغاز السائل المنتج من حقل الحلفاية النفطي نائب قائد العمليات المشتركة وقائد القوات البرية يتفقدان قاطع عمليات ديالى

المسافر والخيال ( 2 )

المسافر والخيال ( 2 )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وتواصل رحلتنا البحرية بسفينتنا في إبحارها والتي وصلنا فيها إلى خليج السويس بانتظار دخولنا قناة السويس ، وهنا يتطلب صعود دليل بحري ( بايلت ) لقيادة السفينة وهذا يقع من ضمن القانون الدولي الذي يخص الملاحة في القنوات ( ولكن يبقى ربان السفينة المسؤول الأول ، فاذا ماحدث حادث فهذا لايعني أن الربان غير مسؤول عن ذلك الحادث وهذا مامعمول به حسب القوانين البحرية الدولية النافذة بل يبقى المسؤول الأول في السفينة ، إذ يعتبر الحاكم الفعلي على جميع الطاقم ويطبق عليهم القانون العراقي فيما إذا كانت السفينة في عرض البحر ، أما في حالة دخولها المياه الإقليمية لبلد ما ورسوها في موانئها ، فهنا يتم تطبيق قانون تلك البلدان عليها ) ولأجل استقدام الدليل البحري يتوجب على الربان أن يطلبه من ادارة القناة مستخدما جهازا لاسلكيا ( VHF ) وعلى القناة ( 16 ) ليخصص للسفينة دليلا بحريا يتم تغييره لأربع مرات خلال المسير في القناة ، ويحدث هذا بسبب طول القناة ، إلا أن في بقية القنوات فلا يتطلب أكثر من دليل بحري ، وقبل صعود الدليل ، يتطلب صعود رجال البمبوطية بشكل مجموعتين ، وكل مجموعة تتألف من أربعة أشخاص وزورق خشبي ، واجبها ربط السفينة إلى ساحل القناة إذا ماتعرضت لعطل طارئ بغية مرور بقية السفن التي خلفها ، إذ أن دخول قناة السويس يكون بشكل قافلة ( رتل ) مكون من سفن عديدة ، ومن طرائف هؤلاء البمبوطية أنهم بمثابة سوق مصغر لعرض أهم الصناعات الشعبية المحلية وبعض المنتوجات الزراعية ( حقائب جلد طبيعي ، حافظات النقود ، عطور محلية ، الفستق السوداني .. الخ ) ، وهكذا شرعت سفينتنا بالدخول إلى قناة السويس بسرعة بطيئة وليس كما هي في عرض البحر ، ويبلغ طول القناة 164 كم وعرضها 52 مترا وبعمق 7 أمتار ، وتربط مابين البحر الأحمر عند خليج السويس والبحر الأبيض المتوسط عند بور سعيد ، واستمر مسيرنا خلالها بشكل طبيعي وسلس بدون أية مشكلة إلى أن وصلنا البحيرات المرة ، إذ هنا يجب علينا التوقف لاستراحة القافلة لحين قدوم القافلة القادمة من البحر الأبيض المتوسط اذ تلتقي القافلتان في البحيرات المرة لتبدأ قافلتنا بالسير نحو البحر الأبيض المتوسط والقافلة الأخرى تواصل سيرها بإتجاه البحر الأحمر ، ويحدث ذلك بسبب صعوبة السير باتجاهين في القناة لعدم مساعدة عرضها على الإجتياز فيما بين السفن ( كان هذا قبل افتتاح الممر الموازي للجزء الواصل مابين البحر الأبيض والبحيرات المرة ، إذ أصبح مرور السفن عبر البحيرات المرة من دون إنتظار ) ، وبعد ستة وثلاثين ساعة تم وصولنا الى بور سعيد عند البحر الأبيض المتوسط لتنطلق سفينتنا بالسرعة المقررة لها وهي ثمانية عشر عقدة ، أي ثمانية عشر ميل بالساعة وهذا مايعني 35 كم بالساعة تقريبا ، وما تجدر الاشارة له ، أن إبحار السفن يكون بعيدا عن سواحل الدول اي خارج المياه الإقليمية لها التي تمر أمامها لعدة أسباب ، أهمها أن هذا الإبحار يقلل مسافات الإبحار ، والإبتعاد عن مخاطر الغوارق الحديثة القريبة من السواحل والتي لم يتم تعليمها ، وكذلك لتجنب شباك سفن الصيد ومنعا من دخول المياه الأقليمة لتلك الدول ، التي يتطلب الخضوع لقوانين تلك الدول ودفع رسوم المرور ، ولكن يبقى عامل قصر المسافة هو الأساس ، وأثناء ابحار السفينة في البحر الأبيض المتوسط مررنا بمجموعة من الجزر ، لم نشاهدها بالعين المجردة ولكن تم تحديدها بالرادار بالمقارنة مع خرائط الإبحار ، ومنها ، كريت ، مالطا ، صقليا ، سردينيا ، وجزر الباليار ، وبعد ثلاثة ايام متواصلة وصلنا إلى مضيق جبل طارق الذي تقع عليه اسبانيا من الجهة اليمنى لخط سير السفينة ، والمملكة المغربية على جهة الشمال ، وعند إجتياز هذا المضيق نكون دخلنا مياه المحيط الأطلسي لنواصل رحلتنا ونحن في عمل مستمر ، مابين خفارة البرج التدريبي والبرج الرئيسي والمحاضرات ، ولكن بتقديري الشخصي أن خفارة الساعة ( 400 ـــ 800 ) أي الرابعة فجرا إلى الثامنة صباحا تعتبر من أجمل الخفارات ، ففيها من الإحساس الشاعري الجميل الذي تلاحظ فيه تسليم الليل إلى النهار وتشعر أن هناك من مشاعر التمتع بمشاهدة ذلك الإنتقال من الليل إلى النهار ، ما يثير حالة من الشعور بالإرتياح النفسي والأجواء الشاعرية ، وهكذا انطلقت سفينتنا في مياه المحيط الأطلسي ، وما زالت الأراضي الأسبانية على يميننا ثم لتأتي أراضي البرتغال ، ولنواجه أمواج المحيط غير الإعتيادية اذ وصلت قمم تلك الموجات إلى برج القيادة الرئيسي على الرغم من ارتفاعه العالي قياسا ومقارنة بالسفن الأخرى ، ولكن ارادة الطاقم كانت أكبر من تلك المصاعب ومصداقا للحكمة القائلة بأن البحر الهادئ لايجعل من البحار بحارا ماهرا ، ولتزداد تلك الأمواج في خليج البسكاي ، وعلى الرغم من التعب والإعياء إلا أن قوة وصلابة الطاقم كان لابد لهم من مقاومة تلك الأمور بصلابة ورباطة جأش وعلى حد قول الشاعر ( من يركب البحر ، لايخشى من الغرق ) وبعد يومين دخلنا القنال الانكليزي لتهدأ تلك الأمواج ويشعر الطاقم بنوع من الإرتياح وساعات ابحار هادئة في رحلتنا هذه ومن ثم إجتياز مضيق دوفر لندخل القناة المؤدية إلى ميناء إنتويرب البلجيكي ولكن ميناء روتردام الهولندي كان على يسارنا أول الأمر ونحن نجتاز القناة ، وبعد سويعات قليلة وصلنا ميناء انتويرب ، ولما كان الميناء أعلى من مستوى مياه القناة ، فكان لابد من ادخال السفينة إلى حوض يتسع إلى سفينتين بمساعدة الدافعات المخصصة لهذا العمل ، وهكذا دخلت سفينتنا هذا الحوض ( هناك عدة أحواض مخصقة لهذا الغرض ) ولتدخل سفينة أخرى خلفنا ويغلق هذا الحوض اغلاقا تاما ويضخ له ماء بواسطة مضخات عملاقة ، وماهي إلا ساعة حتى إرتفعت السفينتان وأصبحتا بمستوى مياه الميناء لتفتح بوابة الميناء ولتدخل سفينتنا الميناء وتم توجيهها بواسطة الدافعات إلى الرصيف الذي يحمل الرقم 136 ، ولتستقر سفينتنا هناك مع مساء ذلك اليوم بعد ثمانية عشر يوما من الإبحار ، وكانت ساعة غروب الشمس في حينها عند الساعة 2200 بالتوقيت البحري أي الساعة العاشرة مساء ، ومن جميل المصادفة كان ذلك المساء ، إعلانا لثبوت الرؤيا الشرعية لهلال شوال ليكون يوم غد اول ايام عيد الفطر المبارك ، وأول مارأيناه على جانب رصيف الميناء وعلى مسافة غير بعيدة مئات الأطنان من أشياش الحديد البلجيكي ذو الشهرة العالمية المخصص للبناء في إنتظار تحميله ألى عنابر سفينتنا … يتبع

ســــــــــعد عبدالوهاب طه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد