وزارة الكهرباء تحقق استقرارية عالية،وتسجل انتاج غير مسبوق بالطاقة الكهربائية يفوق ال ٢٤٠٤٧ ميكا واط

24 / بغداد

حققت ملاكاتنا الوطنية وباشراف مباشر من السيد وزير الكهرباء المهندس عادل كريم،
انتاج غير مسبوق لمنظومة الطاقة الكهربائية وصل ل(٢٤٠٤٧) ميكا واط وهو اعلى حمل انتاج تصل اليه المنظومة منذ تأسيسها ،وأن هنالك استقرار عالي وملحوظ لتجهيز المواطنين بالكهرباء .

عملنا بجد وبدأنا نقطف ثمار جهود ملاكاتنا العاملة والتي عملت ليل نهار ،رغم تحدياتٍ أمنيةٍ واقتصاديةٍ ومالية، وانحسار وارتفاع اطلاقات غاز وطني ومورد، ورغم جائحة صحية كان فيها ابطال وزارة الصحة خط الصد الاول ،وكانت ملاكاتنا (خط الخدمات الاول) ، لأدامة زخم العمل وخدمة المواطنين”.
حيث بغرفة عمليات دائمة الأنعقاد ،وخلية أزمة لم تغادر اجتماعاتها طيلة شهور، وبإشراف مباشر ومتابعات وجولات ميدانية من السيد وزير الكهرباء المهندس عادل كريم ،والملاكات المتقدمة،وتنسيق عالي مع الحكومة المركزية ، ودعم كبير من لدن السيد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، يواصل مجاهدو وابطال وزارة الكهرباء عملهم على زيادة الانتاج وأدخال الخطوط الناقلة لتحقيق اتاحات كافية لم تتحقق من قبل، وتأهيل لقطاع التوزيع وزيادة عديد المحطات التحويلية الثابتة والمتنقلة، بغية خدمة عراقنا العظيم ومواطنينا الاعزاء”.

وتعلن الوزارة وصولها اليوم الاحد لأعلى انتاج تحققه المنظومة الكهربائية العراقية منذ تاريخ تأسيسها ،وبأستقرار عالي، مع لحاظ لو كانت الموازنات متوفرة لمضينا بتنفيذ السقف القصير من خطة الوزارة خلال عام واحد ،والتي كانت تسير بزيادة واضافة سبعة الاف ميكا واط جديدة”.

ومن المؤمل في (الايام القريبة القادمة) تحقيق زيادة اعلى بالانتاج عبر ادخال عدد من المحطات والوحدات الانتاجية لتكون اكثر من ١٠٠٠ ميكا واط جديدة اخرى ،من خلال اضافة
محطة صلاح الدين الحرارية،والرميلة المركبة،وميسان المركبة،وشط البصرة .
في حين نؤكد المضي بخططنا لأدخال الدورات المركبة،ومنظومات التبريد،بجميع المحطات الغازية، اضافة للمضي بمشاريع محطات الطاقة الشمسية ،وتدوير النفايات، ومشاريع الربط الكهربائي والتي ستحقق وثوقية عالية واستقرارية كبيرة للشبكة الكهربائية .

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد