شكرا انصار الاسلام

● *شكرا انصار الاسلام* ●
🖋️  *الشيخ محمد الربيعي*
▪️ [{خدام الامام الحسين انصار الاسلام }]
▪️[وَ الَّذِينَ آمَنُوا وَ هَاجَرُوا وَ جَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَ الَّذِينَ آوَوا وَّ نَصَرُوا أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَّهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ] الحقيقة ان كلمة خدام الحسين ، المعنى الحقيقي الذي تعطيه هذه الكلمة ، انهم انصار الاسلام الحقيقي .
▪️حيث لو راجعنا الشعار المعلل سبب خروج الامام الحسين ( ع ) ، على الحكم الاموي انذاك  هو : طلب الاصلاح في امة الرسول الخاتم محمد  ( ص ) ، و الذي يعني الاصلاح اتجاه من اتخذوا  الاسلام دينا .
▪️ النقطة المهمة التي يجب الالتفات لها في هذه النقطة بالذات ، ان الامام الحسين ( ع ) ، لم يثور على مسمى الحكومة لانها اموية ، حيث لم يكون اهتمام الامام الحسين ( ع ) على ذات اسم سلطة الحكم من تكون ، لان عملية الاصلاح لا تنطلق على اساس الاسم او حتى المذهب بل الانطلاقة تكون على اساس اعلاء كلمة الله هي العليا ، و الحفاظ على بيضة الاسلام .
▪️وهذا ما نجده في مواقف عدة ، جسدها الامام الحسين ( ع ) سواء على صعيد العملي او القولي بأنه لا يدعونا لتعلق بذاته المطهرة بل تعلقنا به ينبع من ان منهجه هو منهجة الاسلام الحقيقي ، ان مطلوبه و هدفه هو يمثل مطلب و هدف رسالة السماء المقدسة ، و عليه يجب ان يكون كل ما متعلق بالامام الحسين ( ع ) ، و القضية الحسينية ، يجب ان يكون النية المقدسة بالقيام او القول فيه نابعة من طلب الاصلاح في النفس و المجتمع و الامة و النظام الديني و السياسي وكل الانظمة المتعلقة في اطار الحياة على وجه هذه الارض .
▪️ و من هنا يكون معنى مسمى ( خدام الامام الحسين ( ع ) ) ، هو انهم خدام الاسلام الحقيقي ، هم انصار الاسلام الحقيقي ، حيث انما يخدموا من سار على هذا النهج ، نهج اصلاح العام في دائرة الاسلام الحقيقي .
▪️ فمن هنا كان واجبا علينا و على المجتمع و على الامة و على العالم ، ان تقدم شكرها و التقديرها الى خدام الامام الحسين ( ع ) ، الى انصار الله ، الى انصار شريعة الاسلام المقدسة .
▪️ فلتكن خدمتنا هي خدمة الوفاء الى صاحب نهج الاصلاح في الدين ( الامام الحسين ( ع ) ) ، فيمن اعتنقوا دين الاسلام ، فمن قدم اي شيء اتجاه الامام الحسين ( ع ) او قضيته ،  فهم انصار الدين ، هم انصار الاسلام الحقيقي ، و هو يستحقوا الشكر و التقدير ، و هم اكيدا مؤكدا جزاهم عند ربهم مقاما عالي و شفاعة  محمد و ال محمد   فشكرا ، شكرا ، شكرا لكم يا انصار الاسلام ، على ما قدمتم و بذلتم وتعبتم وسهرتم فلكم [ سلاما عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار ]
اللهم انصر الاسلام و اهله
اللهم انصر العراق و شعبه

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد