خلية الاعلام الحكومي تطلع على عدد من مشروعات الموارد المائية في مدينة الرمادي

خلية الاعلام الحكومي تطلع على عدد من مشروعات الموارد المائية في مدينة الرمادي

اطلعت خلية الإعلام الحكومي في الامانة العامة لمجلس الوزراء ، اثناء زيارتها لمحافظة الانبار بالتنسيق مع المكتب الإعلامي لوزارة الموارد المائية، على عدد من المشروعات التي تنفذها الوزارة في محافظة الانبار.
واشارت الخلية الى الاعمال التي تنفذها الهيئة العامة لتشغيل مشاريع الري في محافظة الأنبار / موقع ناظم الورار ، عبر ازالة الترسبات الطينية و كري قناة الورار الجزء المحصور بين الناظم و جسر عمر بن عبد العزيز ، لاهميته في تغذية بحيرة الحبانية و تعزيز الخزين المائي، فضلاً عن المظهر الجمالي الذي يعكسه لكورنيش الانبار.
كما تابعت الخلية مشروع انشاء محطة ضخ الرمادي الثانية PS٢/ المرحلة الخامسة، ضمن تخصيصات البنك الدولي والذي تشرف على تنفيذه وزارة الموارد المائية وتم الاعتماد في انشائه على استخدام الأساليب الحديثة في الري عن طريق القنوات المبطنة لتقليل الضائعات المائية، حيث سيؤمن المشروع ايصال المياه الاروائية الى عدد كبير من المناطق المحرومة في جزيرة الخالدية تصل الى (٢٥) الف دونم.
و بينت مديرية الموارد المائية في محافظة الانبار نسب الانجاز في موقع الورار الذي وصل الى مراحل متقدمة ومن المزمع انجازه بشكل كامل نهاية العام الجاري، في حين سيتم انجاز مشروع انشاء محطة ضخ الرمادي الثانية ps2/ المرحلة الخامسة في تشرين الثاني من العام الجاري.
يذكر ان وزارة الموارد المائية تعمل على وضع معالجات انية ومتوسطة وبعيدة المدى لمواجهة الشحة المائية والحفاظ على موازنة مناسيب المياه وادامة تشغيل المشاريع الأروائية واستصلاح الأراضي ومحطات الأسالة، وذلك من خلال السياسة التي اتبعتها لمواجهة قلة الايرادات المائية pS٢ من دول المنبع ، حيث شرعت الى اطلاق حملة واسعة وكبيرة لكري وتطهير وإزالة الترسبات من مجاري الانهر الرئيسة والجداول الفرعية والمسطحات المائية ومقدم السدود الخزنيه والنواظم التحويلية ومحطات الضخ المقامة على الانهر والجداول المتفرعة في مختلف محافظات العراق.

خلية الإعلام الحكومي
٢ ايلول ٢٠٢٢

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد