انا سلمى

لست لفراغك متكئا

ليس الكل سواء

تعال وانظر

إن لم تري من قبل

نساء

أنا سلمى

إن لم تخبر عني

كالطفلة تلهو وجادة

مع الأغبياء

أنت للعمل عابد ولحريتك

كالضباع

حياتك تنقل ومرح

ولبيتك عناء

تختلس الوقت وتمرق شهبً

تدعي فيه الذكاء

وتمطر كلمات وتظن

أنك فارس الدهاء

لا الطيبة عيبًاًّ ولا النوايا

سخاء

تتعلم الغموض ولم تدرك

للمرأة حس يغلب

ألف ألف

خبير بالنساء

تمكر بمن والله

ذكرنا في الآيات

والرسول راعنا علنًا

وفي الخفاء

وأنت تمهر في الشقاء

غلب الحشد البغي زماننا

ولكن الحرة تلمع كنجوم

السماء

 

أنا للعزيز نسيم ورفعة

وعن الوضيع أعرض

ولاأُخطئ السفهاء

سيفي الله وأحبه

عليك وعلي الأعداء

 

قوة وفخر نعم

 

فمحمد نبي علمني

التغاضي عن الجهلاء.

كلمات سلمى حسن

 

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد