عالية نصيف: تنازل شركة بوابة عشتار عن الـ 600 مليون دولار هو أكبر دليل على تورط جهات متنفذة في هذه الفضيحة

24 / بغداد

طالبت النائبة عالية نصيف هيئة النزاهة والادعاء العام بفتح تحقيق ومعرفة الجهة التي تقف وراء عقد بوابة عشتار بهدف الكشف عن العديد من عقود الفساد المشابهة لهذا العقد، مبينة ان تنازل بوابة عشتار التي يمتلكها امبراطور العملة (ع.غ) هو دليل على أن الشركة وهمية وقد قررت الجهة المتنفذة لملمة الفضيحة.
وقالت في بيان اليوم :” ان الشعب العراقي ليس ساذجاً ونحن في زمن انتشار المعلومة أسرع من البرق، والكل يعلم أن بوابة عشتار هي شركة صيرفة تعود لـ (ع.غ) الذي صار فيما بعد من اغنى الأغنياء وربح 800 مليار دولار خلال اسبوع من فرق العملة بعد ان تم ابلاغه مسبقاً بأن سعر صرف الدولار سيتم رفعه من 119 الى 145 واشترى مليارات الدولارات بالآجل “.
وأوضحت :” ان فضيحة تغريم مصرف الرافدين 600 مليون دولار تمت لملمتها والتغطية عليها بعد أن اصبحت قضية رأي عام، فمهما بلغ حجم فساد (ع.غ) الذي لايشبع فإنه في النهاية يتجنب التصادم مع الشعب العراقي، لأن الناس قد تكون لهم ردة فعل تجاه هذا الشخص الذي هو أحد أسباب الفقر والبطالة في العراق والذي نهب أموال الشعب “.
وشددت نصيف على ” ضرورة قيام هيئة النزاهة والإدعاء العام بالتحقيق في هذه القضية وعدم الاكتفاء بإسقاط الغرامة من قبل بوابة عشتار، لأن معرفة الجهة التي تقف وراء هذه الفضيحة قد تؤدي للكشف عن الكثير من العقود المشابهة لهذا العقد والتي تم من خلالها نهب المال العام “.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد