مرصد الأزهر تحرك الجماعات الإرهابية جاء بعد نجاح قوات الأمن في دك معاقلهم واعتقال عناصر منهم

 

استهدف هجومين انتحاريين قافلتين للجيش الباكستاني، اليوم الثلاثاء، في منطقة “مير على” بشمال وزيرستان، ما أسفر عن مقتل ( 8 ) من أفراد الجيش الباكستاني وإصابة ( 3 ) آخرين.

وإذ يتابع مرصد الأزهر لمكافحة التطرف الهجومين فإنه يؤكد أن لجوء الجماعات الإرهابية إلى هذا النوع من الهجمات الدموية يشير إلى نجاح قوات الأمن الباكستانية مؤخراً في دك معاقل تلك الجماعات عبر سلسلة من العمليات العسكرية واسعة النطاق والتي أوقعت العديد من عناصر الجماعات الإرهابية ما بين قتيل ومعتقل وهو ما أثر على قوة تلك الجماعات وتراجع انتشارها.

 

هذا ويعد مرصد الأزهر تقريراً عن حصيلة الهجمات الإرهابية في باكستان خلال شهر يوليو المنصرم 2022 والذي يظهر فيه تحول الجماعات الإرهابية هناك من الهجوم إلى الدفاع بعد نجاح قوات الأمن في تحجيم نشاطها وضرب معاقلها بقوة خلال عدد من العمليات العسكرية الناجحة، ولعل الهجومين الانتحاريين ما هو إلا محاولة بائسة من الجماعات الإرهابية للعودة بنشاطها الدموي ضد قوات الأمن والمدنيين وهو ما تواجهه حكومة باكستان وقواتها بقوة وحكمة.

ويتقدم مرصد الأزهر بخالص العزاء لدولة باكستان قيادة وشعبًا، ولأسر الضحايا ممن فقدوا ذويهم ضحية هذه الهجمات الإرهابية، مشددًا على أنَّ استهداف عناصر الجيش والشرطة إرهاب دموي لا يمكن أن يبرره معتقد، ولا يقوم بتنفيذه سوى عقول شيطانية أدمنت إراقة الدماء ونشر الفوضى. ويجدد المرصد رفضه كافةَ أشكالِ العنف، ويدعو إلى تكثيف جهود القضاء على الجماعات الإرهابية على كافة الأصعدة فكرياً وعسكرياً.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد