تحت شعار (اليوغا من أجل التناغم والسلام)

تحت شعار (اليوغا من أجل التناغم والسلام).
نظمت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد برعاية وإشراف عميد الكلية ا.د.فاطمة عبد مالح،بالتعاون والتنسيق مع منظمة ادم للتنمية البشرية وممثلين العراق بالسفارة الهندية لليوغا والتأمل كل من د.مكي كاظم برهان ود.مصطفى كاظم الحسيني،المهرجان العالمي الثامن لليوغا،المقام تحت شعار (اليوغا من أجل التناغم والسلام)،بحضور سفير دولة الهند پراشانت پيساي،ومعلم اليوغا الهندي دهيراج براكاش جوشي،علما ان الهدف من إقامة هذا المهرجان هو العمل على نشر فلسفة اليوغا والسلام والتسامح والتناغم الانساني ما بين جميع الطوائف.
ولقد ابتداء المهرجان بتلاوة ايات من الذكر الحكيم،ومن ثم الوقوف لقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهدائنا الابرار.
بعدها إلقاء سفير دولة الهند بالعراق يراشانت كلمة معربا بها عن امتنانه لعمادة كليتنا لإقامة هذا المهرجان السلمي التي يسعى إلى تعزيز اواصر التعاون والعلاقات المثمرة، كون ان اليوغا تعد من الرياضات الروحية التي تهدف إلى اتحاد الانسان مع الروح وخاصة الروح الكونية ،لذلك فانها هذه الرياضة تعتبر مجالات للجمع بين كافة الديانات.
كما ألقت عميد الكلية ا.د.فاطمة عبد مالح كلمة بمناسبة هذا المهرجان مرحبة بجميع الضيوف،مبينة أهمية اليوغا بالنسبة للإنسان كونها تعمل على تمتعه بصحة جيدة،فضلا عن عملها على التوازن داخل الجسم وخاصة ما بين العقل والجسد،فهي تعد منبع التوازن فيما بين العلاقات الإنسانية، مشيرة إلى اهم طقوس وتمارين اليوغا المعروفة وهو تمرين سوريا ناماسكار،والتي تعنى تحية الشمس لكسب الطاقة الايجابية بثمانية حركات من الجسم .
كما تضمن المهرجان تقديم عروض وفعاليات اليوغا من قبل د.مصطفى كاظم ود.محمود مصطفى والخبير الهندي دهيراج، بمشاركة مجموعة من أطفال العراق وطالبات كليتنا.
واختتام المهرجان بتوزيع الدروع وكتب الشكر والتقدير بين الجانبان، اذ تمنى الطرفان النجاح والموفقية والمزيد من التقدم والعطاء خدمة لعراقنا الحبيب.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد