انتخابات الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق (دراسة احصائية اولية)

انتخابات الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق (دراسة احصائية اولية)

اظهرت نسبة المشاركة في انتخابات الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق الكثير من المؤشرات الاحصائية التي تستحق الوقفة امامها ودراستها لمعرفة اسباب تدني نسبة المشاركة نسبيا مع حرص الاتحاد على توفير الاجواء المناسبة والملائمة وتسهيل وصول الادباء والكتاب من محافظاتهم الى العاصمة بغداد لممارسة حقهم الانتخابي في اختيار ممثليهم في المجلس المركزي للاتحاد…
وفي نظرة سريعة لنسبة المشاركة نستطيع ان نتبين الاتي:
1_ نؤشر الى النسبة المتدنية للمشاركة لادباء وكتاب العاصمة بغداد مع وجود مركز الاقتراع فيها حيث بلغت نسبة المشاركة 54%
2_ المحافظات التي تجاوزت نسبة ال 60% ثلاث محافظات هي ديالى وكانت اعلى نسبة مشاركة في كل المحافظات وتجاوزت ال80%
تليها محافظة واسط ثم محافظة ذي قار…
واذا ما اشرنا على قرب محافظتي ديالى وواسط من العاصمة فماذا يمكن ان نقول عن بعدها بالنسبة لمحافظة ذي قار وهذا ما يؤكد الحرص الكبير لأدباء وكتاب هذه المحافظة ودور فرع الاتحاد في تحقيق الحضور الامثل والمشاركة الكبيرة
3_ المحافظات التي كانت نسبة مشاركاتها بأقل من 50%
هي محافظات البصرة وبابل والديوانية والمثنى وكردستان
وهنا نسجل تدني مستوى المشاركة لمحافظة بابل بالرغم من الكثير من الاسباب التي لا تشير الى ذلك ومنها قرب المسافة من العاصمة بغداد
4_ ادنى نسبة للمشاركة كانت لمحافظة المثنى وهنا يجب معرفة ودراسة الاسباب التي أدت الى ذلك
5_اما بالنسبة لاعداد المشاركين الافراد والتي يمكن من خلال دراستها التعرف على قوة التأثير في نتائج الانتخابات فقد تصدرت بغداد نسبة المشاركة وتلتها ثلاث محافظات تجاوزت ال 100 ناخب وهي محافظات( كركوك ونينوى وذي قار ) ومن ثم سبع محافظات تجاوزت ال50 ناخب وهي محافظات (البصرة،صلاح الدين،ديالى،بابل،كربلاء،النجف،ميسان)ثم تأتي المحافظات التالية بذيل قائمة المشاركات والتي لم تصل الى ال50 ناخب وهي :
(الانبار،واسط،المثتى،الديوانية ،كردستان).
6_ نسبة المشاركات:
بغداد54%
بصرة36%
نينوى 55%
كركوك 52%
صلاح الدين55%
ديالى86%
الانبار 59%
واسط68%
بابل 41%
كربلاء 55%
النجف52%
ميسان 59%
ذي قار63%
المثنى 24%
الديوانية 46%
كردستان41%

ومن خلال ما تقدم نتعرف على الكثير من الحقائق الاحصائية التي بالامكان عند دراستها نستطيع ان نجعل من هذه الممارسة الديمقراطية انموذجا حيّاً وحضاريا لاختيار ممثلي ادباء وكتاب العراق في اتحادهم المركزي…وهناك ايضا دراسة احصائية اخرى ستنشر لاحقا تتركز حول الاعضاء الفائزين تتناول الكثير من النتائج التي انفرزت بعد الانتهاء من اداء الاقتراع.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد