مؤسسة اقلام الريادة الثقافية وقصر الثقافة احتفيا بكتاب القيم السائدة في أوساط العشائر العراقية في البصرة

مؤسسة اقلام الريادة الثقافية وقصر الثقافة احتفيا بكتاب القيم السائدة في أوساط العشائر العراقية في البصرة
كتب – سعدي السند :
إعلام قصر الثقافة في البصرة

القيم السائدة في أوساط العشائر العراقية في محافظة البصرة …. كان هو عنوان الكتاب الذي احتفت به مؤسسة اقلام الريادة الثقافية بالتعاون مع قصر الثقافة في البصرة عصر اليوم الأثنين 9 ايار 2022 في رحاب قاعة قصر الثقافة في موقعه في شارع الشناشيل في البصرة القديمة .
والقت في البدء الشاعرة بلقيس خالد رئيسة مؤسسة اقلام الريادة الثقافية كلمة حيت في مستهلها كل الحاضرين وحيّت المحتفى بها ومقدمة الجلسة واشارت الى ان احتفاءنا اليوم مميز جدا بكتاب جديد وحافل ملأ الساحة الثقافية بمعلومات ذات قيمة كبيرة حيث قامت بهذا الجهد الاستاذة باسمة محمد صوب الله مؤكدين ان مؤسستنا ستقدم دائما عبر انشطتها فعاليات جديدة ومهمة تخدم مدينتنا العزيزة وثقافتها .
وأدارت جلسة الأحتفاء الدكتورة سحر عباس عبدالحسين التي رحبت بالحضور الأكارم وشكرتهم على حضورهم البهي كما سجلت بأسمهم جميعا كل الشكر والأمتنان لقصر الثقافة في البصرة وهو يحتضن جلسات الفن والأدب وكل مايتعلق بالثقافة في هذه المدينة المعطاء .
تحدثت بعد ذلك مؤلفة الكتاب الأستاذة باسمة محمد صوب الله الساعدي التي عبّرت عن اعتزازها بالحضور المبارك في الجلسة التي ازدادت القا بحضورهم الكريم ولتغني حواراتهم مادة الكتاب بما يضيف له الجمال المعرفي الذي يخص مضمون الكتاب .
واشارت الباحثة باسمة الساعدي الى ان صاحب المعرف في هذا البحث هو والدي المرحوم الشيخ محمد صوب الله رحمه الله والذي وقف معي في كل تفاصيل كتابي وانار لي طريق البحث بما يمتلك من معلومات قيمة تخص عشائرنا المحترمة في مدينتنا العزيزة البصرة وحقق لي تواصلا مميزا مع المعنيين بالامر والذين اتحفوني بفيض من المعلومات الكثيرة التي جعلت من هذا الكتاب مصدرا مهما وموثوقا به في مجال القيم السائدة في أوساط العشائر العراقية في محافظة البصرة ولا انسى من ساندني وشجعني على اكمال البحث من اسرتي الحبيبة ومن الاساتذة المحترمين وفي مقدمتهم البروفسور سعيد جاسم الاسدي الذي اشرف على البحث مع عدد من الاساتذة المحترمين الذين لا انسى فضلهم فالكل وضعوا امامي معلومات عن عشائر العراق والبصرة بشكل خاص وعاداتهم وتقاليدهم حيث هدف البحث او الدراسة بالتعرف على القيم السائدة في اوساط عشائرنا في عدة مجالات وقمت لاغراض تحقيق اهداف البحث باعداد استبيان التعرف على تلك القيم وتطبيق ذلك على 137 عيّنة وتلك العينات هي عدد الاشخاص الذين وضعت امامهم الاستبيان وكانت النتيجة انجاز هذه الدراسة التي نالت اعجاب احترام وثناء كل من وقع الكتاب بين يديه فشكرا للجميع .
وتحدث البروفسور سعيد جاسم الاسدي بورقة تضمنت انطباعاته عن الكتاب وكذلك تحدث الناقد مقداد مسعود في ورقته عن انطباعاته عن مضامين الكتاب وقد اشار المتحدثان الى ان الاستاذة باسمة حققت حضورا بحثيا كبيرا بتأليف كتابها هذا وان النص النسوي عبر كتابها اثبتت فيه جدارة وزاحمت الرجال بمؤلف يعد مصدرا مهما من مصادر قراءة القيم السائدة عند عشائرنا وتوقفت في اماكن بحثية مهمة لم يتوقف عندها المؤلفون الذين الفوا الكتب المشابهة وعندما نقل بعض المؤلفين مضامين كتبهم عن كتب ومصادر هي نقلت خصوصيات كثيرة من كتابها من الميدان وأكدا اننا نرى كتابها عبارة عن قاموس عشائري نحتاجه في يومياتنا ويستحق الاهتمام .
كما تحدث في مداخلاتهم كل من الاساتذة احمد البزوني والدكتور عبدالرضا فرج بدراوي والاستاذة بشرى صالح والشيخ نصير محمد صوب الله الذي شكر الحضور الكرام بأسم عائلته كما شكر قصر الثقافة على احتضان جلسة الأحتفاء .
وفي الختام قدمت مؤسسة اقلام الريادة الثقافية شهادة تقديرية للمحتفى بها الاستاذة باسمة محمد صوب الله ولمقدمة الجلسة الدكتورة سحر عباس عبدالحسين ثم وقعت المؤلفة نسخا من كتابها هدية للحاضرين .
وحضر جلسة الأحتفاء مدير قصر الثقافة الزميل عبدالحق المظفر ومعاونه باسم حسين غلب وعدد من موظفي قصر الثقافة في البصرة التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد