عدسة العيد قبضة خوف

عدسة العيد
قبضة خوف

أبي لقد كبرت وظهرك بآن انحنائه فلم يقدر رفع وزني وأنت تفتر بي من غرفة النوم إلى غرفة المعيشة؛ فلمًا لا تدعني أخرج مع أولاد الجيران لنمتطي صهوة عربات الخيل.
—————————————————————————
فرن البيت
ماما: هل سنعمل ( گليجة) العيد مثل كل مرة في فرن طباخنا العتيق؛ آخر عيد قد أحترقت نصف طبعات صور ( الگليجة) بسبب عيون شمعات الفرن المهترئة!
دعِ أبي يرسلها الى فرن المنطقة
—————————————————————————
بنطلون باهت
أخي الكبير لا أستطيع الخروج هذا العيد لزيارة أقاربنا؛ ففي كل مرة نجد أولادهم بملابس عيد جديدة تختلف عن كل عام!
ونحن منذ ثلاثة سنين لم يغيروها لنا؛ حتى ألوانها باهته!
أنظر ألى بنطلوني كيف تمزق من تحث ماسكة حزام الخصر!
لا تقلق فقد أعتادوا علينا.
—————————————————————————
رد الزيارة
حبيتي اتعلمين دائمآ أعرض على بيت أقاربنا إن أشتري ملابس لأولادهم وهم يرفضون اخذها بحج واهية وليس لها تفسير منطقي!
عزيزي إنها عزة أنفسهم تمنعهم من اخذها منك، اليوم سأشتري لجميعهم و أفرضها عليهم بالقوة وأقول لهم نحن بيت واحد!
—————————————————————————
قن الدجاج
زوجي الحبيب دجاجتان ساعدهم لغذاء أول ايام العيد
ماذا تفضل طريقة أعدادهم!
حبيبتي لا تتعبي نفسك هذا العيد؛ فقد وزعت جميع دجاجات المزرعة على الأقارب والمعارف والأصدقاء وعابري السبيل والمزارعين!
فقط أبقيت عَلى صغارها كي تكبر وتكثر علينا ما أنفقناه.
————————————————————————
أمنيات
هل أنها مثل كل مرة؟ لا يسمح لك والدك الخروج معنا للتنزه في المتنزه العام!
تعرفين والدي يرافقنا بنفسه بعد أنتهاء أيام العيد السعيد
فأنه يخاف علينا من الشباب المتربصين لاعين الفتيات وجمالهن.
أتذكرين آخر نزهة كيف حمانا بائع مطعم البيتزا من همجيتهم وأتصل بابائنا كي يخرجونا سالمين!
نعم ياليتها لم تحدث فقد منعنا من الخروج لوحدنا، أعرف واقعنا فأحببت إن أعطي لنفسي الأمل.

بقلم
علاء العتابي

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد