العيدُ عادَ

العيدُ عادَ…

فلْنعُدْ نُرْبِي المُكتَسَباتِ
بحضارةِ السِّكَّة.
نُطاولُ الإيجادَ
بعزيمةٍ ومِدادٍ،
إن لم نَشُطّ
نعبُرُ الشَّطَّ.
الصَّاحِبُ مُحمَّدُ
والرِّياضُ أحمَدُ
كأنَّي أرى عليًّا
باسطًا يدَ السَّواحِل
أفلاكًا تَعبُر،
وللتَّابعِينَ قوافلُ.
عُمَرٌ فرِحٌ،
وعثمانُ يبتَسِمُ.
اجتمَعُوا لِنذهَب معًا
يدًا بِيدٍ.
فلا بأسَ بعدَ اليومِ،
رَوْحٌ ورَيحانُ،
بساتينُ وأفنانٌ،
مِظلَّةُ الرَّحمنِ.

بقلم
نعمه العزاوي.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد