الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة والسياحة والاثار د : نوفل ابورغيف يناقش ابرز الاشكاليات والعقبات التي تعاني منها المؤسسات الحكومية

 

سعد محمد الكعبي
تصوير/ أدهم يوسف
ناقش الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة والسياحة والأثار د: نوفل ابورغيف مع فريقي الامانة العامة لمجلس الوزراء ووزارة الثقافة خلال الاجتماع الختامي, مخرجات ونتائج اعمال فريق تقييم الاداء الحكومي المكلف من قبل الامانة لمجلس الوزراء المسؤول عن تدقيق وتحليل وتقييم وثائق الحالة في مؤسسات الدولة .
اثنى ابو رغيف على الجهد التكاملي للطرفين على مدى شهور متواصلة موضحا أن وثيقة الحالة لوزارة الثقافة تمثل نموذجاً متقدماً للعمل الاداري الرصين وهي مساحة التقاء مع جميع الوزارات والمؤسسات الرسمية لتقييم الأداء المؤسسي الرسمي على أسس علمية ومعايير وظيفية رصينة على وفق حقول موضوعية وارقام دقيقة يتم من خلالها رصد القيمة الأدائية للمؤسسات والوزارات والكوادر الوظيفية ،وتقف وزارة الثقافة والسياحة والأثار في المقدمة منها ،مشيراً الى أن هذا الفريق الدؤوب يعمل بتوجيه الامانة العامة لمجلس الوزراء وبالتنسيق الكامل مع فريق الوكيل الأقدم في كل وزارةٍ من وزارات الحكومة العراقية.

وشدد ابورغيف, على ان هناك عملاً حثيثاً وجهوداً متواصلةً وتقييماً مستمراً ومخرجاتٍ يتم تحديثها بشكل دائم لمجموعة الدورات التي أقامتها الوزارة بالتعاون مع فريق التنسيق الحكومي وفريق وثيقة الحالة، وهي جهودة جديرة بالاشادة حيث تواصل الوزارة خطواتها الحثيثة في هذا السياق، بمتابعة واهتمام من قبل الوزير د: حسن ناظم الذي يحرص على تذليل العقبات من أجل إنجاز اعمال هذه اللجان مختتماً حديثه في اليوم الاخير لشهور من العمل المتواصل بالقول: إن العمل كان مفصلاً ومعمقاً ومتواصلاً بحضور جميع أعضاء الفريقين في(الامانة العامة والوزارة)فقد نوقشت أبرز الإشكاليات التي نعاني منها وتعاني منها اغلب الوزارات واقتُرحَت مجموعة من الحلول الموضوعية، بالتنسيق الدائم مع الفريق المختص على صعيد التعامل والتواصل وتذليل العقبات انطلاقاً من الحرص على تعزيز أداء وزارة الثقافة، منوهاً بأنه لايجب أن نتوقع تحقيق التطلعات ومعالجة الملاحظات كلياً ودفعةً واحدةً ،فبعضها خارج إرادة الوزارة وإرادة الأمانة العامة، وهناك تحديات كبيرة على صعيد العمل الإداري نحرص على تذليلها وتحقيق ظروف مؤاتية لإنجازها بشكل افضل وفي مقدمتها ضعف الميزانيات، كما تم الاتفاق على تطوير وزيادة عدد الدورات الإدارية المتخصصة التي تقام في مركز الوزارة وفي دوائرها المختلفة،كما ناقش الاجتماع طبيعة العلاقة الادارية بين هيئة السياحة وهيئة الآثار وبين الوزارة، وطريقة تقييم العمل فيها وصولاً إلى مخرجات موضوعية ووافية في كل مايتعلق بوثيقة الحالة وتقييم الأداء المؤسسي للوزارة، من جانبه عبر فريق تقييم الأداء الحكومي في الأمانة العامة لمجلس الوزراء عن جزيل شكره وتقديره للسيد الوكيل الأقدم ابورغيف ولفريق الوزارة الدؤوب لدورهم في إنجاح هذه المهام.

ضم الفريقين كل من السيد أحمد محمد العلاق رئيساً والسيدين وائل جواد كاظم وصباح حسين كريم، عن الامانة العامة المجلس الوزراء بينما ضمَّ فريق الوزارة برئاسة الدكتور نوفل ابو غيف كلا من مديرة قسم الجودة السيدة هند جميل كاظم ومدير التدقيق والرقابة الداخلية السيد ثامر حامد والسيدة جميلة شافي .

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد