مركز القرار السياسي للدراسات يستضيف نخبة من الأكاديميين والكتاب والمثقفين على مائدة رمضان ويستذكر سيرة المجد للإمام علي إبن أبي طالب

بغداد. مها الدلفي
على قاعة الشيخ أوس الخفاجي وبالتعاون مع الشيخ نوفل الحمداني إستضاف مركز القرار السياسي للدراسات نخبة من الأكاديميين والكتاب والمثقفين على مائدة رمضانية.
وعقب الإفطار عقدت ندوة تحدث فيها عدد من الحاضرين وأفاضوا في سيرة المجد العلوية ومآثر الإمام علي الذي أستشهد ليلة الحادي والعشرين من رمضان.
الأحداث الجارية في البلاد، والانسداد السياسي كانت محل نقاش في الندوة، وجرى الحديث عن سبل الخروج من المأزق السياسي، وآفاق إمكانية تشكيل حكومة الأغلبية كخيار، أو العودة الى التوافقية، وقد ناقش الحاضرون عودة بعض الشخصيات السياسية التي كانت مثار جدل سياسي وقانوني، فضلا عن تشخيص المشاكل العالقة بالمنظومة السياسية، وأشكال الحلول التي طرحها عدد من المثقفين والمحللين والأكاديميين الحاضرين بهدف وضع العملية السياسية في المسار الصحيح، ودعا الحاضرون الى ضرورة أن تعقد تلك الندوات بصورة دورية، ورفع بعض التوصيات الى صانعي القرار السياسي كأستشارات مساعدة وداعمة للتصحيح خدمة للصالح العام.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد