اللجنة الأولمبية تكرّم منتخب الناشئين بألعاب القوى

اللجنة الأولمبية تكرّم منتخب الناشئين بألعاب القوى

بغداد/إعلام اللجنة الأولمبية

كرّمت اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية لاعبي ولاعبات المنتخب الوطني بألعاب القوى الحائز على المركز الرابع ببطولة العرب التي أقيمت في تونس الشهر الماضي.
وقال رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية الأستاذ رعد حمودي انه يشعر بالفخر عندما يلتقي الرياضيين الأبطال من الناشئين والناشئات الواعدين بمستقبل رياضي زاهر كما هي وجوههم اليوم.
ولفت حمودي الى ان مبلغ التكريم لايعني القيمة الحقيقية التي يستحقها الرياضي البطل لكنه بالتأكيد يشكّل السقف الأعلى وفق اللوائح التي ينص عليها القانون والصلاحايات المتاحة للمسؤول الأولمبي.
وناشد حمودي أبناءه اللاعبين ان يثابروا ويواصلوا جديّة التدريب وان يبتعدوا عن الغرور متمنياً لهم المزيد من التألق والعطاء وتحقيق الأرقام التي تؤهلهم ليكونوا أبطالاً قارييّن كما هو رئيس إتحادهم.
من جانبه ثمّن رئيس الاتحاد العراقي لألعاب القوى الدكتور طالب فيصل حرص رئيس اللجنة الأولمبية الأستاذ رعد حمودي على حضور التكريم بنفسه عادّاً ذلك إشارة منه لحجم الاهتمام بالفئات العمرية والمنجز الذي حققه منتخب العراق للناشئين في بطولة العرب الأخيرة باللعبة.
كما شكر فيصل حضور عضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدكتور حسين العميدي والأمين المالي للجنة الأولمبية السيد أحمد صبري تكريم منتخب العراق للناشئين بألعاب القوى للجنسين.
ولفت فيصل الى ان العراق حلّ رابعاً في جدول الترتيب متقدماً على منتخب الجزائر المعروف بتأريخه بألعاب القوى كما جاء العراق في طليعة دول المشرق العربي التي تضم السعودية وقطر والبحرين والامارات والكويت وعمان واليمن وسوريا والأردن ولبنان وفلسطين مشيراً الى ان هذا الترتيب يسجل مستقبلاً واعداً لهؤلاء الفتيان والفتيات في مواجهاتهم المقبلة مع إشقائهم من عرب آسيا.
الاشارة تجدر الى ان التكريم شمل أيضاً عدداً من لاعبي المنتخب الوطني الأول للمتقدمين ممن حققوا أرقاماً عالية، وواعدةً، في بطولة إندية العراق بألعاب القوى التي أختتمت قبل أيام.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد