الزبيدي: إرتفاع معدلات الانتحار مؤشر واضح على حجم الضياع الذي يعيشه الفرد العراقي

أكد عضو المكتب السياسي للحزب الإسلامي العراقي حسين الزبيدي، ان ارتفاع معدلات الانتحار مؤشر واضح على حجم الضياع الذي يعيشه الفرد العراقي.

وقال الزبيدي في تصريح تلقت“وكالةالراصدنيوز24” نسخة منه، ان “ارتفاع معدلات الانتحار في العراق مؤشر واضح على حجم الضياع الذي يعيشه الفرد العراقي!!”.

وأضاف، ان “زيادة معدلات الطلاق وبروز ظاهرة العنف المجتمعي لدليل كبير على انتشار التفكك الأسري مما يتطلب وقفة من المؤسسات الدينية والمدنية للعمل على اعادة بناء المجتمع وفق أسس سلمية”.

ودعا الزبيدي، الدولة، إلى” تحمل مسؤولية تشريع القوانين التي تحد من الظواهر السلبية في المجتمع العراقي”.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد