العامري يدعو التيار الصدري والعصائب الى ضبط النفس: الدم لا يجلب الا الدم

وجه رئيس تحالف الفتح هادي العامري، اليوم الخميس، رسالة بشأن الأحداث في محافظة ميسان، محذرا من الانجرار وراء الفتن والانصياع لمشاعر الغضب، وان الدم لا يجلب الا الدم.

وقال العامري في بيان تلقت “وكالةالراصدنيوز24” نسخة منه، ان “ما تشهده محافظة ميسان العزيزة من حوادث دموية أمر يبعث على الاسى والقلق، ويؤدي الى سلب الشعور بالأمن والاستقرار”، مشيرا الى انه “سبق لنا ان حذرنا من حالات التصعيد الذي قد تتسع معه دائرة العنف المتبادل ليأخذ مديات خطيرة يصعب وضع حد لها”.

وأضاف، “أناشد الأخوة في التيار الصدري والعصائب وامتداداتهما العشائرية والسياسية الى ان يتحلوا باعلى درجات ضبط النفس، ووعي المسؤولية الشرعي، والبصيرة بعواقب الأمور كون الدم لا يجلب الا الدم”.

وبين، ان “الاقتتال المحلي الذي انفق لأجله الاعداء المليارات ولم ينجحوا، ربما يقدم إليهم بهذه الطريقة مجانا وعلى طبق من ذهب”.

وحذر العامري، من” الانجرار وراء الفتن والانصياع لمشاعر الغضب، فالشجاع من احتمل المظلومية وصبر لحقن دم حرام او لردع عدو متربص”، معرباً عن “استعداده لأي مسعى ينزع فتيل الازمة ويعضد جهود الخيرين لتجاوز هذه الازمة”.

وتابع،” أقدم الشكر لخطاب الاعتدال والتهدئة للسيد مقتدى الصدر والشيخ قيس الخزعلي، وأدعو الوجهاء وشيوخ العشائر وعقلاء القوم الى التمسك بالوقار وبعد النظر ورؤية الاصابع الخفية التي تدخل في مثل هذه الحوادث المؤسفة لتحولها الى تصفية حسابات قاسية”.

وأكد العامري، “ضرورة اخذ الأجهزة الأمنية البطلة دورها المنشود بكل جدية واقتدار من اجل بسط الامن وفرض القانون واعادة هيبة الدولة”.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد