الشرطة المجتمعية تعيد فتاة هاربة الى ذويها وتوقف حالة تعنيف أخرى

تمكنت الشعبة النسوية في قسم الشرطة المجتمعية بوزارة الداخلية، بعمليتين منفصلتين، من اعادة فتاة هاربة الى ذويها، وايقاف حالة تعنيف لفتاة أخرى في بغداد.

أوضح بيان تلقت “وكالةالراصدنيوز24” نسخة منه، انه “جاءت عملية إعادة الفتاة بعد ورود مناشدة بوجود فتاة في احدى مناطق بغداد، هاربة اليها من احدى المحافظات، حيث توجهت مفرزة من الشعبة النسوية الى مكان تواجدها وتبين انها قد تركت منزل اسرتها رغبة منها بالسكن المستقل بعيدا عن ذويها، وفي الاثناء قامت المفرزة بإفهامها بخطأ اقدامها على هكذا فعل لما له من تبعات اجتماعية وأمنية ونفسية خطيرة في المستقبل، كما جرى التواصل مع ذويها واعادتها اليهم، حيث تعهدوا بالحفاظ عليها ورعايتها مستقبلا”.

وأضاف البيان، ان” الشعبة ذاتها، تمكنت من ايقاف حالة تعنيف لفتاة تبلغ 29 عاما، حيث استنجدت من تعرضها للضرب والتعنيف المتكرر من قبل اخيها، الذي تم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه، وتقديم الدعم النفسي والمعنوي للفتاة، وحث عائلتها على رعايتها والاهتمام بها”.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد