أحتفال الائتلاف الشبابي بمناسبة إحتفالات عيد الشرطة وثورة 25 يناير ويوم الشهيد وتكريم أسر الشهداء

أحتفال الائتلاف الشبابي بمناسبة إحتفالات عيد الشرطة وثورة 25 يناير ويوم الشهيد وتكريم أسر الشهداء

كتبت/منال الشيمي محافظة بني سويف

نظم الائتلاف الشبابي لدعم مصر ببني سويف بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة ببني سويف،اليوم ، أحتفالية لتكريم شهداء الوطن ، بمركز شباب العبور ببندر بني سويف، بمناسبة إحتفالات عيد الشرطة وثورة 25 يناير ويوم الشهيد، وذلك لما قدمه شهداء الوطن من تضحيات عظيمة فداء للوطن وللشعب المصري.

قدمت فقرات الحفل الأستاذة شيماء محمود جابر منسق عام لجنة المرأة ببندر بني سويف بالائتلاف الشبابي لدعم مصر، وبحضور ، الاستاذ مصطفى إبراهيم وكيل وزارة الشباب والرياضة ببني سويف، والاستاذ محمد عبدالتواب مدير ادارة الرياضة، والشيخ سيد زايد ممثلا عن الأزهر الشريف، والإعلامي محمد سعد مدير عام مركز الإعلام ، والاستاذ محمد بلم المنسق العام للأئتلاف الشبابي لدعم مصر ببني سويف، وعدد من أسر وعائلات وأبناء الشهداء.

بدأت فاعليات الحفل بالسلام الوطني الجمهوري لجمهورية مصر العربية، ثم تلاوة بعض آيات من الذكر الحكيم، تلاها كلمة الاستاذ محمد بلم المنسق العام للأئتلاف الشبابي ببني سويف والذي بدأ كلمته بمطالبة الحضور بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء، وتقدم بالشكر للحضور من القيادات االتنفيذيه والاعلامية، وأسر وعائلات شهداء الوطن ، موضحا الدور الذي يقوم به الأئتلاف في مشاركة المجتمع في كل مناسباته الوطنية والدينية ، ودعم العمل الاجتماعي والخدمي التطوعي لكل فئات المجتمع ، مؤكدا ان الائتلاف الشبابي يكن كل التقدير والاحترام للشهداء لما قدموه من تضحيات لصالح الوطن والشعب المصري.

وفي كلمته ، أكد الأستاذ مصطفى إبراهيم وكيل وزارة الشباب والرياضة ببني سويف، على دعم القيادة السياسية والدولة لأسر وعائلات وأبناء الشهداء ، لما قدموه من تضحيات جسيمة لصالح أستقرار الوطن وسلامة أراضيه، كما أشار الأستاذ محمد عبدالتواب مدير ادارة الرياضة بمديرية الشباب والرياضة ببنى سويف، على إستعداد مديرية الشباب والرياضة لتقديم كل الدعم المطلوب منها لأسر وأبناء الشهداء، وان المديرية بابها مفتوح في اي وقت لخدمة أسر الشهداء وابنائهم لما لهم حق فيما قدموه من تضحيات لخدمة الوطن.

وفي كلمته ، أوضح الشيخ سيد زايد الازهر الشريف، مكانة الشهيد عند الله عز وجل ، وان الشهيد في الدرجات العليا من الجنة ، وان الارض لا تأكل جسد الشهيد ، ويدفن في ثوبه ولا يغسل ويدفن في الارض الذي أستشهد فيها ، حتى تشهد له الارض ، ويبعث على حالته ، لينال المكانة العظيمة عند الله عز وجل .

وفي كلمته أشار الإعلامي محمد سعد مدير مركز الاعلام ، دور الاعلام في تسليط الضوء على ما بذله وقدمه الشهيد من تضحيات عظيمة للدفاع عن الوطن والمواطن ، وتوضيح مكانة الشهداء في المجتمع ، ليكونوا قدوة للشباب ، ولبث روح الانتماء للوطن ، والدفاع عنه بكل غالي ونفيث ، لينال شرف خدمة الوطن وحماية أرضه ، تلتها قصيدة شعرية عن أم الشهيد للأستاذة إيمان شحاتة منسق عام العضوية بالائتلاف، ثم قصيدة عن الشهداء للمهندس مدحت عادل منسق عام المواطنة بالائتلاف.

وفي نهاية الإحتفال، تم تكريم أسر وعائلات الشهداء بدروع تكريم وشهادات تقدير من المنصة ، مع فقرات غنائية وطنية متنوعة عن الشهداء .

 

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد