بعد طعنها بقرار الإفراج عنه النـزاهـة: الحـبس الشديد لرئيـس هيئـة استثـمار بـغـداد السابـق لإخلاله بواجباته الوظيفيَّة

بعد طعنها بقرار الإفراج عنه
النـزاهـة: الحـبس الشديد لرئيـس هيئـة استثـمار بـغـداد السابـق لإخلاله بواجباته الوظيفيَّة

– المدان أقدم على أخذ مبالغ مالية عبر أحد المستثمرين مقابل إكمال منح إجازات استثمارية

كشفت هيئة النزاهة الاتحاديَّة عن صدور قرار حكم حضورياً يقضي بالحبس الشديد لرئيس هيئة استثمار بغداد السابق؛ لاخلاله بواجباته الوظيفيَّة.

دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل قرار الحكم في القضيَّة التي حقَّقت فيها بالتعاون مع لجنة الأمر الديواني رقم (29) وأحالتها إلى القضاء، أفادت بإصدار محكمة جنايات مكافحة الفساد المركزيَّة حكماً بتجريم رئيس هيئة استثمار بغداد يقضي بالحبس الشديد لمدة أربع سنوات وغرامة عشرة ملايين، مشيرةً إلى أن الحكم جاء وفق أحكام القرار (١٦٠ لسنة ١٩٨٣).

وتابعت الدائرة إن المحكمة، وبعد اطلاعها على الأدلة والإثباتات والدفوعات التي تضمنها الطعن التمييزي من قبل هيئة النزاهة وقرار محكمة التمييز الاتحادية بنقض القرار السابق القاضي بالإفراج عن المتهم، وصلت إلى القناعة التامَّة بتجريمه، فقررت الحكم عليه بالحبس الشديد؛ استناداً لأحكام القرار .

وكانت الهيئة قد طعنت في قراري الحكم الصادرين عن محكمة الجنايات المركزيَّة الذي تضمَّن الأول منهما إلغاء التهمة والإفراج عن المُتَّهم (رئيس هيئة استثمار بغداد السابق) في القضيَّـة الخاصة بإخلاله بواجباته الوظيفيَّة وتهمة أخذ مبالغ بنسبة 4% عبر أحد المستثمرين، مقابل إكمال منح الإجازات الاستثماريَّـة، والثاني المتضمن الحكم بحبس المستثمر مُدَّة سنتين مع الغرامة؛ بغية تشديده كون العقوبة جاءت خفيفةً، ولا تتناسب مع وقائع الجريمة وجسامتها.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد