أول كتاب باللغة الروسية للعالم الأثري الكبير زاهي حواس

 

أصدرت “المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم” أول كتاب للعالم الأثري الكبير الأستاذ الدكتور “زاهي حواس” باللغة الروسية،  تحت عنوان ” الملك الذهبي عالم توت عنخ آمون”، وقام بترجمته “البينا” و”جوزيل” و”مريم” وراجعته الدكتوره “اليانورا يفيموفنا كورميشيفا “، ويعتبر هذا الكتاب موسوعة ثقافية كبيرة تم ترجمتها من اللغة العربية إلي اللغة الروسية بهدف دعم الثقافة المصرية الروسية ويعرض الكتاب موضوعات عن اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون يوم 4 نوفمبر 1922م، وبمناسبة مرور 100 عام علي الاكتشاف في عام 2022م تم إصدار هذا الكتاب، وسيتم انعقاد ندوة عن الكتاب يوم 30 يناير 2022م بمعرض القاهرة الدولي للكتاب الدورة 53 في بلازا رقم 1 قاعة المكتبة الأدبية الساعة الواحدة والنصف ظهراً.

يتناول الكتاب قصة نشأة العصر الذهبي، وهي الفترة التي كانت ممتلكات مصر ومستعمراتها في أمان تام وتحت سيطرتها الكاملة عندما كان الذهب يملأ الخزائن، وكان الملوك يتزوجون من بنات أعدائهم القدامى بدلاً من مجابهتهم في معركة حربية.

ويتضمن الكتاب عدد من مقتنيات مقبرة توت عنخ آمون، وقد سجلت تلك القطع علي يد مكتشفها العالم الإنجليزي “هوارد كارتر”، ولقد كان تولي الملك توت عنخ آمون خلال عصر الأسرة الثامنة عشرة وأصبح ملكاً في السنوات الأخيرة للثورة الدينية التي أحدثها الملك أخناتون حيث كان مجرد طفلاً عندما اعتلي عرش الأرضين، ومات قبل أن يصل إلي ريعان شبابه ويمكن لتلك المجموعة التي عثر عليها في مقبرته أن تساعدنا في التعرف علي حياته القصيرة، ولكنه مثلما قال هوارد كارتر مكتشف المقبرة بأن لغز حياته لايزال يراوغنا فقد تحركت الظلال ولكن الظلام لم ينقشع بعد…” فمن أجل التعرف علي حياة الملك الطفل تجب العودة قروناً إلي الخلف إلي عصر الملوك المحاربين العظام الذين بنوا تلك الإمبراطورية.

أشار الأستاذ “شادي الشافعي”، “رئيس مجلس إدارة المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم”، أن إصدار هذا الكتاب له أهمية خاصة نظراً لأنه أول كتاب باللغة الروسية للعالم الأثري الكبير الدكتور ” زاهي حواس “، والذي تناول بعض المقتنيات المكتشفة للملك “توت عنخ آمون”، والتي تضم كنوزاً أثرية ومن بينها القناع الذهبي للملك توت عنخ آمون والتوابيت الخاصة به وتمثال المعبود أنوبيس حامي الجبانة وحارسها، وتمثال المعبود بتاح من الخشب المطلي بالذهب.

وأضاف ” الشافعي ” أن كتاب “الملك الذهبي عالم توت عنخ آمون” المترجم إلي اللغة الروسية سوف يخرج إلي النور في معرض القاهرة الدولي للكتاب عام 2022 م وذلك احتفالاً بمناسبة مرور 100 عام علي اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون، وتم اصدار الكتاب بهدف دعم السياحة الروسية لزيارة مصر، والتي تضم العديد من الكنوز الأثرية والثقافية والسياحية والحضارية.

وجدير بالذكر أن “المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم” سوف تشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب بعدد كبير من إصداراتها في صالة 2 رقم B24، ومن بينها كتب عن التاريخ والثقافة والحضارة والتراث و العلوم وعلم المصريات و كتاب معجزة الهرم الأكبر” والذي قام بتأليفه الدكتور ” زاهي حواس “.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد