مترف

مترف..

ذاك الحلم الساذج
الذى ربطنى بك
حيث ملاعب العدم…..
ومترف..
حد الثمالة..
أن نكون
مطية للزمن..
يعبر على…
أكتافنا..
أيامنا…
أحلامنا….
اوهامنا…
دون أن نصرخ..
دون ان نفرح…
دون أن نرضخ…
لسطوة الألم…………

بقلم
عبدالله محمد الحاضر.

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد