ذكراكِ..ذكراكِ

ذكراكِ..ذكراكِ

وما شوقي سوى
شهقات أعشقها
وما أنتِ سوى
نبضات خلاني
فيا بركان من نار
ومن دخان يلهبني
أحوم حوله
كطير دون جنحاني
تسابقني رياحك
والهوى عبقٌ
فترسمك حروفي
صوب وجداني
مدونات من عشق
أطرزها..
بين السطور
عنوان لألحاني
ذكراكِ..ذكراكِ
وكم من ذكرى أعشقها
بين البساتين..
في جلباب بستاني
وأنتِ …
كذاك الموج أركبه
كصهوة جواد
تعتلي الشمم..
تعالي..
خذيني..نحوكِ
فنار البُعد
في قلبي تباغتني
كبركان..
تغطي سطح
نيراني

بقلم
زهير جبر التميمي

تطبيق وكالة الراصد نيوز

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد