سياسة

الغزي للسفير الكندي: نطمح أن يكون للشركات الأجنبية دور بارز بالاستثمار

اكد الأمين العام لمجلس الوزراء حميد نعيم الغزي، اليوم الاثنين، ان الحكومة العراقية تطمح أن يكون للشركات الأجنبية دور بارز بالاستثمار، فيما اشار السفير الكندي أورليك شانون المضي في تقديم الدعم لمجموعة إعادة الاستقرار في المناطق المحررة. وقالت الأمانة العامة لمجلس الوزراء في بيان ان “الأمين العام لمجلس الوزراء حميد نعيم الغزي، أستقبل السفير الكندي في بغداد أورليك شانون، وعددا من ممثلي ائتلاف الشركات (العراقية – الكندية – الفنلندية)”. وأشاد الأمين العام لمجلس الوزراء “بدور الحكومة الكندية ومساهمتها بإعادة جهد الاستقرار في المناطق المحررة، خلال العمل مع فريق إعادة الاستقرار، واستمرارها بتقديم الدعم عبر إقامة مجموعة من المشروعات في عدد من المناطق داخل العراق”. وأكد أن “الحكومة العراقية حققت نتائج متقدمة وإيجابية في فتح آفاق التعاون وتعميق العلاقات مع جميع الدول في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وتوجهت إلى الإعلان عن تنفيذ المشروعات الحيوية في جميع القطاعات بعد إقرار الموازنة الاتحادية العامة لجمهورية العراق لسنة (2021)”، لافتا الى انها “تطمح إلى أن يكون للشركات الأجنبية دور بارز بشأن الاستثمار في العراق”. من جانبه، أثنى السفير الكندي “على الجهد الاستثنائي للأمانة العامة لمجلس الوزراء، في إدارة ملف دعم المناطق المحررة، وتقديم كل وسائل الدعم للدول المانحة والمنظمات الدولية”، مؤكداً “المضي في تقديم الدعم لمجموعة إعادة الاستقرار في المناطق المحررة، فضلاً عن استعداد الشركات الكندية لفتح آفاق التعاون المشترك مع العراق، من أجل إقامة المشروعات الاستثمارية في جميع القطاعات”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى