أمن

الشرطة المجتمعية تعيد فتاة معنفة الى ذويها

الشرطة المجتمعية تعيد فتاة معنفة الى ذويها

أعادت الشرطة المجتمعية في دائرة العلاقات والإعلام بوزارة الداخلية فتاة بعمر ال ١٧ عاما هربت من ذويها بسبب التعنيف إليهم، بعد أن قدمت لها الدعم والتأهيل النفسي والمعنوي.
وجاءت العملية على خلفية لجوء فتاة تبلغ من العمر ١٧ عاما الى الشرطة المجتمعية هاربة من ذويها في أحد مناطق بغداد وعليها آثار تعذيب وضرب، حيث قدمت لها المجتمعية الدعم النفسي والمعنوي، وتم الوقوف على اسباب تعنيفها.
في الأثناء رفضت الفتاة تقديم شكوى أو بلاغ على ذويها. الأمر الذي دعا المجتمعية الى استدعاء ذويها وافهامهم بالأخطاء الجسيمة المترتبة على تعنيف الأبناء، وما يترتب عليه من أثار سلبية على شخصية المعنف ومستقبله، فضلا عن المخالفة القانونية والشرعية والأخلاق..
الى ذلك اخذت الشرطة المجتمعية تعهدا اصوليا من ذوي الفتاة بعدم تعنيفها مجددا وإلا سيعرضون أنفسهم للمساءلة القانونية، وتم ارجاعها لهم اصوليا ووفق القانون.
هذا وستتابع الشرطة المجتمعية أحوال الفتاة من خلال تنظيم زيارات دورية لمحل سكنها للاطمئنان عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى