رياضة

ريال مدريد يعتلي الصدارة مؤقتاً بفوز مثير على برشلونة

متابعة جعفر الموسوي

حقق ريال مدريد فوزاً مثيراً على حساب نظيره برشلونة، بنتيجة 2-1 في الجولة الـ30 من الليجا، على أرضية ملعب ” الفريدو دي ستيفانو “، ليرفع ريال مدريد رصيده الى 66 نقطة في الصدارة مؤقتاً بنفس رصيد أتلتيكو الذي سيلعب غداً، بينما تجمد رصيد برشلونة عند 65 نقطة في المركز الثالث.

بداية الشوط الأول من المباراة كانت هادئة نسبياً بين الفريقين وسط إنحصار اللعب في متوسط الميدان، قبل أن يسجل ريال مدريد هدف التقدم عن طريق كريم بنزيما بعد هجمة سريعة انتهت بتمريرة من فالفيردي الى فاسكيز الذي أرسل كرة عرضية حولها بنزيما في الشباك عند الدقيقة “13”.

وفي الدقيقة “26” تحصل فينيسيوس على ضربة حرة مباشرة، نفذها توني كروس بتسديدة ارتمت في ديست وسكنت الشباك، وفي الدقيقة “33” كاد ديمبيلي أن يقلص الفارق لكن كرته ارتطمت في الدفاع، ثم كاد فالفيردي أن يسجل هدف ثالث لكن كرته ارتطمت في القائم ثم تابعها فاسكيز بتسديدة تصدى لها شتيجن.

خرج فاسكيز في الدقيقة “42” بسبب الإصابة ودخل بدلاً من ألفارو أودريوزولا، ثم أرسل لاعب برشلونة كرة من ركنية ارتطمت في العارضة في الدقيقة “45+2″، وكاد ميسي أن يسجل هدف أول بعد ركنية وصلت اليه ليسددها لكن كورتوا أنقذ مرماه، لينتهي بعدها الشوط الأو بتقدم ريال مدريد 2-0.

وأجرى مدرب برشلونة رونالد كومان تبديل بين الشوطين بخروج ديست ودخول جريزمان، ثم حاول برشلونة الضغط على ريال مدريد الذي اعتمد على الهجمات المرتدة وأهدر فرص حقيقية، ثم سجل برشلونة هدف تقليص الفارق عن طريق اوسكار مينجوزا في الدقيقة “60” مستغلاً كرة عرضية.

وفي الدقيقة “61” خرج فالفيردي ودخول بدلاً من أسينسيو، ثم انطلق فينيسيوس ودخل منطقة الجزاء وارسل عرضية ارتطمت في اروخو وثم في القائم الى ركنية، ثم أنقذ كورتوا مرماه من هدف محقق بعد كرة عرضية من ألبا في الدقيقة “63”، ثم أهدر فينيسيوس فرصة هدف محقق بعرضية أبعدها الدفاع.

سدد مينجويزا كرة خطيرة من داخل منطقة الجزاء لكنها مرت من أمام الجميع، ثم خرج آراخو ودخول وموريبا، بينما خرج بنزيما وكروس وفينسيوس ودخول مارسيلو وماريانو وإيسكو، وبعدها أرسل أودريوزولا كرة عرضية خطيرة أبعدها تير شتيجن الى ركنية لم تستغل في الدقيقة “75”.

طالب برشلونة بركلة جزاء بعد سقوط برايثوايت داخل منطقة الجزاء إثر خطأ على ميندي لكن الحكم طالب باستمرار اللعب في الدقيقة “85”، ثم خرج كاسيميرو بالبطاقة الصفراء الثانية، بينما سدد ميسي الركلة الحرة تصدى لها كورتوا على مرتين في الدقيقة “90”، ثم أهدر مارسيلو فرصة هدف ثالث، وبعدها كاد برشلونة أن يسجل التعادل في الوقت القاتل لكن الكرة ارطمت في العارضة، لينتهي اللقاء 2-1.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى