طهران تصف اقتراب مقاتلة أمريكية من طائرة ركاب إيرانية بـ”الإرهاب”‎

24 – متابعة

قالت إيران، اليوم الجمعة، إن مقاتلة أمريكية ”تحرشت“ بطائرة ركاب إيرانية في تصرف ”إرهابي“ تسبب بحدوث إصابات وأثار الذعر بين الركاب، ورفضت تفسيرات الولايات المتحدة بأن المقاتلة كانت تجري ”تدقيقًا بصريًا“ فحسب.

وتظهر لقطات فيديو بثها التلفزيون الحكومي من داخل الطائرة، التابعة لشركة ماهان إير، راكبًا مستلقيًا على الأرض بلا حراك وآخر مصابًا بجراح في الأنف والجبين، يعرض أمام الكاميرا كمامته المخضبة بالدماء.

وأٌصيب العديد من الركاب، الذين شوهد بعضهم وهم يصرخون ويصيحون، بسبب مناورة طائرة الركاب التي وقعت في سماء سوريا إذ غيرت بسرعة من ارتفاعها لتجنب الاصطدام، أمس الخميس، بحسب وسائل الإعلام الإيرانية، لكن الجيش الأمريكي قال إن طائرته وهي من طراز إف-15 كانت على مسافة آمنة.
وقالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، التي تشرف على القوات الأمريكية في المنطقة، إن مقاتلة من طراز ”إف-15“ كانت تقوم بتدقيق بصري للطائرة الإيرانية عندما كانت تحلق قرب قاعدة التنف العسكرية في سوريا حيث تتمركز قوات أمريكية.

وقال النقيب بيل أوربان، المتحدث باسم القيادة المركزية، إن المقاتلة كانت على بعد 1000 متر من طائرة الركاب.

وأضاف أوربان:“جرى التدقيق البصري لضمان سلامة أفراد قوات التحالف في قاعدة التنف العسكرية… وبمجرد تأكد طيار إف-15 من كونها طائرة ركاب تابعة لماهان إير قامت إف-15 بتوسيع المسافة بينها وبين الطائرة بشكل آمن“.

وأضاف أن اعتراض الطائرة تم وفقًا للمعايير الدولية.

وقالت وكالة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية إن قائد طائرة الركاب الإيرانية تواصل مع طياري المقاتلة لتحذيرهما من أجل الحفاظ على مسافة آمنة، وقال إنهما عرَّفا بنفسيهما على أنهما أمريكيان.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية عن وزير النقل محمد إسلامي قوله، اليوم الجمعة، إن طهران قدمت شكوى رسمية إلى المنظمة الدولية للطيران المدني ووصف واقعة، أمس الخميس، بأنها ”تصرف إرهابي وعدواني“.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن ”لعيا جنيدي“ نائبة الرئيس للشؤون القانونية قولها إن“التفسيرات المقدمة حتى الآن لا تقدم مبررًا، وغير مقنعة“.

وأضافت أن“التحرش بطائرة ركاب فوق أراضي دولة ثالثة هو انتهاك واضح لأمن الطيران وحرية الطائرات المدنية“.

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية إن تلك المواجهة ربما تكون مرتبطة بالانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة، وفقًا لما نقلته وسائل إعلام رسمية.

وقال عباس موسوي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية:“يجب ألا يصبح أمن غرب آسيا لعبة في الحملة الانتخابية الأمريكية“ دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.
وأضاف:“إيران لن تترك أي خطوة عدائية ضدها تمر دون حساب وسترد بحسم وبشكل مناسب على أي خطوة غير عقلانية في الوقت المناسب“.

واتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة، اليوم الجمعة، بالمخاطرة بوقوع كارثة لطائرة ركاب مدنية.

وكتب ظريف على تويتر:“الولايات المتحدة تحرشت بطائرة ركاب مدنية في رحلة منتظمة مما عرَّض الركاب المدنيين الأبرياء للخطر بزعم حماية قواتها المحتلة.. يجب وضع حد لهذه الأفعال الخارجة عن القانون قبل وقوع كارثة“.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد