سفارة باكستان بالقاهرة تحى يوم شهداء كشمير

سفارة باكستان بالقاهرة تحى يوم شهداء كشمير

نظمت سفارة باكستان بالقاهرة اليوم ندوة لإحياء ذكرى “يوم شهداء كشميرالتاسع و الثمانين” تخليداً لذكرى استشهاد 22 من الكشميريين على يد قوات دوجرا في 13 يوليو 1931 لمقاومتهم القهر والذى مازال يمارس ضد الشعب الكشميرى حتى يومنا هذا.

وسلط المتحدثون بهذه المناسبة على ما يلي: (1) حق الكشميريين في تقرير المصير الذي تضمنه لهم قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ؛ (2) الوحشية الهندية وانتهاكات حقوق الإنسان ، التي تمارس دون عقاب ، ضد الأبرياء الكشميريين بمن فيهم النساء والأطفال .(3) النضال الكشميري الذي لا يتزعزع والذى لا مثيل له من أجل الدفاع عن الحقوق المشروعة.

دعا المشاركون المجتمع الدولي إلى إقناع الهند برفع الحظر المفروض على 8 ملايين شخص في كشمير وإلغاء الإجراءات التي اتخذتها منذ 5 أغسطس 2019 ، بما في ذلك التغييرات الديموغرافية في كشمير. و بين المتحدثون أوجه الشبه بين نضال الكشميرين والفلسطينيين ، ومقاومة أجيال للاحتلال غير القانوني لأراضيهم جيل بعد جيل حتى يومنا هذا.

وقد أشاد السيد شاه نظر خان ، القائم بالأعمال بالسفارة الباكستانية بالقاهرة في كلمته إلى جملة من الأمور منها التحية الواجبة لشعب كشمير على صلابة إرادته التى لم تنكسر أمام الممارسات اليومية الوحشية من قبل 900.000 من قوات الاحتلال الهندية والتأكيد على الدعم الثابت من حكومة وشعب باكستان لحق الكشميريين فى تقرير المصير حتى تتحرر كشمير من قبضة الاحتلال الهندي غير القانوني.

فى يوم شهداء كشمير نتذكر مئات الآلاف من الشهداء شعب كشميرالذي ما زال يقاتل ببسالة ويتحدى نظام الهندوسي العنصرى المتطرف حتى يومنا هذا.

حضر اللقاء أطياف من المجتمع المصري تضم عدد من رجال الفكر والصحفيين والأكاديميين والطلاب وأعضاء الجالية الباكستانية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد