رئيس الجمهورية: جهدنا لن يستقر حتى القضاء الناجز على فلول داعش والإرهاب والفساد

24 – بغداد

أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، أن جهدنا لن يستقر حتى القضاء الناجز على جميع فلول داعش، والإرهاب والجريمة والفساد بمختلف تسمياتهم، مشيراً إلى أننا حررنا الموصل واستعدنا المدن والقرى، بالتضحيات العظيمة، وبشجاعة الشجعان، وبإرادة العراقيين ووحدتهم وتماسكهم.

وقال الرئيس صالح في بيان بمناسبة الذكرى الثالثة لتحرير مدينة الموصل، تلقت“وكالة الراصد نيوز 24” نسخة منه، أنه “لن يرتاح لنا بال حتى عودة آخر نازح ومهجّر ومهاجر، واستقراره في بيته ومدينته في ظروف كريمة، ولن يهدأ بالنا قبل أن نعيدَ بناء المدن التي خُرِّبت وتشييد الحياة التي هُدِّمت فيها.”

وأضاف، أن “نصرنا وتحريرنا لمدننا يضعنا أمام مسؤولياتِنا، كشعب وسلطات وقوى وطنية، للنهوض بالدولة وبمؤسساتها، وبما يعيد الثقة بهيبة الدولة ويطمئِن المواطن حيثما كان على حياته وعيشه وأمنه وسلامه ومستقبل أبنائه”.

وأشاد الرئيس بـ”دور المرجعية الدينية المسؤول في هذه المواجهة، و تحقيق النصر”، مثمنا “مساندة الشعوب وحكومات الدول الصديقة بتقديمهم الدعم اللوجستي والاستخباري والجوي لقواتنا الأمنية”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد