محلي

ذي قار تفرض حظرا شاملا للتجوال بعد تزايد اصابات كورونا

اعلنت الحكومة المحلية في محافظة ذي قار جنوبي العراق يوم السبت فرض حظر شامل للتجوال وحتى اشعار اخر جراء تزايد عدد الاصابات بفيروس كورونا من بينهم الكواد الطبية وعدم قدرة مستشفيات المحافظة استيعاب الحالات المسلجة.

وقال محافظ ذي قار ناظم حميد الوائلي في بيان، إن “إمكانات المؤسسة الصحية، الفنية واللوجستية والبشرية، بدأت تواجه الآن ضغطاً كبيراً بسبب الإعداد الكبيرة للحالات المصابة الراقدة ووصول مستشفى الحسين لطاقته الاستيعابية القصوى”، مشيرا إلى “تزايد حالات الإصابة المسجلة بين الكوادر  الطبية والتمريضية، التي  تقف في خط الصد الأول لمواجهة الوباء، ،واستشهاد عدد منهم ، وتضاعف الاستهلاك في كميات الأوكسجين الطبي، والعلاج المخصص للمرضى بشكل كبير جداً”.

وأضاف أنه “تقرر فرض حظر تام وشامل للتجوال للعجلات والإفراد وتعطيل دوام الدوائر كافة، ومنع وإغلاق جميع الأنشطة التجارية والرياضية والاجتماعية،  باستثناء ألأقسام الخدمية لدوائر وزارة البلديات والكوادر الصحية والأمنية، و أسواق بيع الأغذية، والعجلات الناقلة لها وذلك ابتداءً من الساعة الثامنة من مساء هذا اليوم السبت الموافق ٢٠٢٠/٦/٢٠ وحتى إشعار آخر”.

وتابع الوائلي “على مديرية شرطة ذي قار والمنشأت، ومديرية مرور ذي قار، والدوائر الأمنية بمختلف صنوفها،   ان تتحمل مسؤوليتها في تطبيق هذا القرار على الجميع، والنزول إلى الشوارع وإغلاق  الطرق الداخلية والخارجية فوراً،  ومحاسبة المخالفين واحتجاز عجلاتهم”.

واوضح أن “كل جهة أو أفراد تتحمل المسؤولية القانونية كاملةً في حال ضبط قيامها بأي تجمع اجتماعي أو رياضي، أو ثقافي، وفقاً لقانون العقوبات النافذ”.

 وناشد محافظ ذي قار الجميع بـ”ضرورة الالتزام بذلك طوعياً ،والتعاون مع الأجهزة الأمنية من اجل تطبيق هذا القرار، حفاظاً على أرواحهم وأرواح أحبتهم، ومنع عدم انهيار المؤسسة الصحية”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى