محلي

الصحة العامة: الوضع الوبائي بشأن كورونا تحت السيطرة والأيام المقبلة قد تكون أكثر خطورة

.اكدت مديرية الصحة العامة، ان الوضع الوبائي بشأن فايروس كورونا ما زال تحت السيطرة.

وقال مدير الصحة العامة رياض عبد الأمير في تصريح صحافي: إن “خطط الوزارة بشأن فيروس كورونا تتجدد كل فترة أسبوعين تقريباً، اعتماداً على الوضع الوبائي”، مبينا أن “وضع خطة لتوسيع القدرات التشخيصية ورفع أعداد الفحوصات مع تقدم الزمن لاكتشاف عدد أكبر من المصابين لكي يتم عزلهم”.

وأضاف عبد الأمير أن “الوزارة تمكنت من الانتقال من فحص نحو ألف حالة في بداية الأزمة إلى نحو 13 ألف حالة يومياً”، مشيرا الى أن ذلك يأتي بسبب فتح أكثر من 20 مختبراً في بغداد والمحافظات”.

وتابع أن “الوزارة تخطط لزيادة السعة السريرية، لأن هناك توقعات بزيادة أعداد المصابين في مقبل الأيام”، موضحاً أنه “تم اللجوء الى الأبنية التي خارج المستشفيات كمعرض بغداد وبعض قاعات ملعب الشعب”.

وأكد عبد الأمير أن “الوضع الوبائي ما زال تحت السيطرة، إلّا أن الأيام المقبلة قد تكون أكثر خطورة في حال تزايدت أعداد المصابين”، داعيا “المواطنين إلى وعي خطورة الوضع من خلال الالتزام بالإجراءات الوقائية، فضلاً عن ضرورة قيام الجهات المعنية بفرض الحظر خلال الفترات المحددة بشكل جيد ومعاقبة المخالفين”.انتهى

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى