أمن

تركيا: محادثات مع العراق لإقامة مزيد من القواعد العسكرية

 قال مسؤول تركي بارز إن بلاده تعتزم إقامة مزيد من القواعد العسكرية المؤقتة في شمال العراق بعد أن كثفت ضرباتها على المقاتلين الكورد هناك، وقال إن هذه الجهود ستضمن أمن الحدود.
ونفذت أنقرة عمليتين منفصلتين في إقليم كوردستان ونينوى، ضد حزب العمال الكوردستاني يومي الأحد والثلاثاء ردا على ما قالت إنه تزايد هجمات المقاتلين الكورد على قواعد الجيش التركي على الحدود بين البلدين.

وقالت وزارة الدفاع الخميس إن القوات التركية ضربت أكثر من 500 هدف لمقاتلي حزب العمال الكوردستاني بطائرات إف-16 وطائرات مسيرة ومدافع هاوتزر في إطار عملية في منطقة هفتانين.
وقال المسؤول التركي البارز بحسب رويترز إن أنقرة بدأت العمليات بعد محادثات مع السلطات العراقية من أجل إبعاد المقاتلين عن حدودها واستهداف قوات حزب العمال الكوردستاني وقدراتهم اللوجستية.
وأضاف “الخطة هي إقامة قواعد مؤقتة في المنطقة لمنع استخدام المناطق المطهرة للغرض نفسه مرة أخرىهناك بالفعل أكثر من عشر قواعد مؤقتة هناكوستقام قواعد جديدة“.
ولتركيا قواعد عسكرية كثيرة في كوردستان العراق ابرزها قاعدة بامرني شمال مدينة دهوك وهي تحتوي على مهبط للطائرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى