عربي ودولي

الادعاء الألماني يتهم روسيا بقتل معارض شيشاني في برلين

اتهم الادعاء الاتحادي الألماني روسيا، اليوم الخميس، بإصدار أمر قتل متمرد شيشاني سابق في برلين، الصيف الماضي، ووجه الاتهام لروسي بارتكاب الجريمة التي أدت لتدهور شديد في العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وقال الادعاء إن المحققين جمعوا ما يكفي من أدلة لاتهام الروسي، الذي يُعرف فقط باسم ”فاديم كيه“، بقتله، فضلًا عن اتهامه بحيازة سلاح على نحو يخالف القانون.

وأضاف في بيان:“لبَّى المتهم الأمر الصادر من سلطات الدولة. إما أنه كان يأمل في الحصول على مكافأة مالية أو كان لديه نفس دافع من أصدروا الأمر لقتل خصم سياسي والانتقام بذلك من خوضه صراعات سابقة مع روسيا“.

وكان القتيل، الذي ذكر البيان أنه مواطن جورجي اسمه تورنيكي كيه، قُتل بالرصاص في حديقة في برلين في، أغسطس/ آب الماضي، بينما كان في طريقه إلى مسجد، وكان القاتل يركب دراجة.

وتنفي روسيا أي صلة لها بقتل المعارض الشيشاني، لكن الرئيس فلاديمير بوتين قال إنه“قاتل ارتكب أفعالًا دموية على أراض روسية ولم يلتفت إلى مطالبات موسكو بتسلمه“.

ورحب وزير الخارجية الألماني ”هايكو ماس“ ببيان الادعاء واصفًا القتل بأنه واقعة ”خطيرة للغاية“.

وأضاف أن وزارة الخارجية استدعت السفير الروسي لتوضيح موقفها، وأن موسكو تدرك أن برلين تحتفظ بالحق في اتخاذ مزيد من الخطوات في القضية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى