أقتصاد

العراق وإيران يعلنان اتفاقاً مالياً وتبادل السلع الأساسية.. هذه التفاصيل

أكد رئيس البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي، على توسيع التعاون النقدي والمصرفي بين بلاده والعراق، كاشفا عن استخدام آلية مشتركة لتسريع توريد السلع الأساسية.

وقال همتي الذي وصل الى بغداد صباح، اليوم الاربعاء، لبحث التعاون النقدي والمصرفي المشترك بين البلدين وخلال لقائه مدير البنك المركزي العراقي علي العلاق “لقد توصلنا خلال الزيارات السابقة الى اتفاقيات جيدة وبناءة من خلال مقترحات تم طرحها من الجانبين، وتم خلالها التوافق على استخدام الموارد الموجودة لدينا في العراق لشراء السلع التي لاتدخل ضمن اطار العقوبات  الاقتصادية، كما توصلنا أيضا إلى تفاهم جيد خلال زيارتنا هذه”.

وأضاف، انه “لدى البلدين في الوقت الحاضر الرغبة والحرص على تنفيذ هذا الاتفاق بشكل سريع”.

من جانبه اشار محافظ البنك المركزي العراقي علي محسن اسماعيل العلاق الى التفاهمات التي تم التوافق عليها خلال العام الماضي بين المصرفين المركزيين والتي تم التوقيع عليها من الجانبين، قائلا ان “مذكرة التفاهم هذه والتي تتعلق بالامور المالية والمصرفية بين الجانبين وطريقة الاستفادة من مصادر البنك المركزي الايراني، تم مناقشتها بشكل شفاف، واليوم تم الاتفاق على تفعيل الاجراءات اللازمة وفقا لذلك”.

وحضر اللقاء ممثلون عن وزارات الصناعة، والمعادن والتجارة (صمت)، ورئيس شركت الغاز الوطنية الايرانية بالاضافة الى رئيس البنك المركزي الايراني، كما تم الاتفاق بين رئيسي البنك المركزي الايراني والعراقي خلال هذال اللقاء، على الآلية الخاصة بتنفيذ هذا الاتفاق.

وأكد رئيس البنك المركزي الايراني، ان ايران عازمة على الاستفادة من مصادرها الخارجية لاستيراد السلع الاساسية الى البلاد والاستفادة منها، بما فيها الدواء.

وقال همتي الذي يزور بغداد حاليا، في تصريح صحفي عقب لقائه العلاق “بعد الاتفاق الذي تم اليوم مع رئيس البنك المركزي العراقي، سنبدأ بالعمل مع العراق على هذا المنهاج منذ اليوم”.

وأضاف، “الجمهورية الاسلامية لها مصادر مالية جيدة في العراق، وتم الاتفاق واتخاذ القرار لايراد قسم من السلع الاساسية والتي نحن نحتاجها في بلدنا من هذا البلد الجار”.

واشار همتي الى انه “تم التوقيع على اتفاقية آلية دفع مالي العام الماضي بين ايران والعراق، واستغلال الموارد الإيرانية في العراق كان جزء من هذه الاتفاقية”.

وأكد على ان “الجمهورية الاسلامية حريصة على توسيع العلاقات المالية والمصرفية مع العراق عن طريق البنك المركزي الايراني وبقية البنوك العاملة في هذا البلد”.

وقال رئيس البنك المركزي العراقي علي العلاق، ان “القسم الاكبر من هذه المصادر المالية الايرانية الموجودة في العراق يرتبط بالطاقة (الغاز و الكهرباء) وبالتالي ووفق الاتفاق الجديد سيتم الاستفادة من هذه المصادر”.

ولفت علي العلاق الى ان “الاجتماع اليوم اسفر عن التوقيع على التفاهم الذي جرى خلال العام الماضي حول آلية العمل المالي بين البنك المركزي العراقي والايراني، وقد تمت مناقشة هذا الاتفاق والتوصل إلى اتفاق بشأن تنفيذ أجزاء منه، بما في ذلك تصدير السلع الأساسية إلى إيران”.

وفي معرض اجابته على سؤال هل من الممكن ان يتأثر هذا الاتفاق بين البلدين في حال تم التدخل الخارجي، قال ،ان “جميع الاطراف وافقت على هذا الاتفاق الالي والمالي وجرى بشفافية تامة”.

وأكد العلاق على ان هذا الاتفاق جرى على مستوى دولي وتم الاتفاق عليه.

وكان رئيس البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي وصل بغداد على رأس وفد رفيع المستوى صباح اليوم الاربعاء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى