أمن

السلطات بالنجف تدعو لإيقاف التظاهر: ارقام اصابات كورونا مخيفة جدا

دعت مديرية شرطة محافظة النجف يوم الاربعاء الشخصيات النجفية والمتظاهرين إلى إيقاف الفعاليات والاحتجاجات بعد تحول الاصابات بكورونا إلى “أرقام مخيفة جدا”.

وقالت الشرطة في بيان ورد الى ” وكالة الراصدنيوز24″ اليوم “اننا أمام وضع صحي وكارثي كبير يفتك بنا جميعا لايفرق بين احد كبير أو صغير” .

واردف البيان “فقد سجلت المحافظة امس واليوم 191 إصابة فضلا عن مئات المصابين والملامسين في الأيام الماضية مما ينذر بالخطر إذ دخلنا في مرحلة حرجة وبسبب انشغال الأجهزة الأمنية بالتظاهرات وعدم تطبيقها للحظر الصحي وفرض حظر التجوال الذي اقرته خلية الازمة.”

ودعا البيان الى “ضروة التعاون مع الأجهزة الأمنية من خلال التوعية والدعوة للالتزام الكبير بالتوصيات الصحية والبقاء في البيوت ولبس الكمامات والكفوف وضرورة إيقاف كافة الفعاليات والنشاطات”.

ودعا البيان ايضا “الشخصيات المعروفة في ساحة الإعتصامات وجميع المتظاهرين السلميين  الى عدم التجمع لأن التجمعات خطر يهدد حياتهم، ونؤكد نحن معكم في مطالبكم، فحقوقكم  محفوظة وفق القانون”.

وتشهد بغداد ومدن الجنوب منذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر، تظاهرات تدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة ومحاربة الفساد، دفعت رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي للاستقالة.

وقُتل نحو 550 شخصًا في أعمال عنف مرتبطة بحركة الاحتجاج، حسبما أفادت مفوضية حقوق الانسان الحكومية  غالبيتهم العظمى من المتظاهرين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى