الإعلام الأمني تكشف حجم إصابة مروحية عسكرية في الأنبار

 أعلنت خلية الإعلام الأمني يوم الاثنين تعرض مروحية عسكرية عراقية إلى إصابة خفيفة جراء تعرضها لنيران مسلحي تنظيم “داعش” في محافظة الأنبار.

وقالت الخلية في بيان ورد لوكالة ” الراصدنيوز24″، ان “قوة من فوج مغاوير الفرقة الاولى تمكنت من تدمير عدة أوكار”، مشيرة الى “الاستيلاء على اسلحة ومتفجرات جاهزة للتفخيخ في صحراء الرطبة”.

واضافت ان “هذه العملية نفذت “بإسناد من الابطال في طيران الجيش الذين نفذوا عملية أستطلاع بتشكيل متكون مِن طائرتين”، مبينة انهم “رصدوا ثلاث عجلات إرهابية مسلحة حيث جرى معالجتها”.

 واردف بيان خلية الإعلام الأمني “كانت احدى عجلات الارهابيين تحمل سلاح احادية عيار ١٤.٥ ملم  واطلقت النار باتجاه احدى الطائرات”، منوها على ان ذلك “ادى الى اصابة طائرة إصابة خفيفة، وعاد التشكيل الى قاعدته بسلام بعد تنفيذ الواجب”.

وكان رئيس مجلس إنقاذ الانبار في العراق، حميد الهايس، قد افاد الاثنين بتحطم مروحية عسكرية عراقية في محافظة الأنبار ونجاة طاقمها. 

وقال في منشور اطلعت عليه وكالة ” الراصدنيوز24″، إن اثنين من مسلحي داعش أطلقا النار من أسلحة خفيفة على مروحية عسكرية عراقية ما أجبر طاقمها للهبوط بها اضطراياً وتحطمها في قضاء الرطبة بالأنبار؛ مبينا أن مسلحي التنظيم حاولا مهاجمة أفراد طاقم المروحية على الأرض إلا أن سلاح الجو العراقي قام بقصفهما وقتلهما على الفور.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد