عربي ودولي

الصحة العالمية تحذر من موجة جديدة لفيروس كورونا… اليابان وسنغافورة فهمت الأمر

حذرت منظمة الصحة العالمية، السبت، من موجة ثانية “قاتلة ” من فيروس كورونا، داعية الدول الأوروبية للاستعداد لها لأن الوباء لم ينته بعد.

وذكر المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا هانز كلوغ، في تصريحات صحفية، اليوم، 16 أيار 2020، انه يحذر بشدة البلدان التي بدأت في تخفيف قيود الإغلاق، قائلا إن الوقت الآن هو “وقت التحضير، وليس الاحتفال”.

وأشار إلى أن بدء انخفاض عدد حالات الإصابة بكوفيد-19 في دول مثل المملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا، لا يعني أن الوباء يقترب من نهايته، وحذر من أن بؤرة التفشي الأوروبي تقع الآن في الشرق، مع ارتفاع عدد الحالات في روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا وكازاخستان.

وأوضح انه ينبغي على الدول أن تستخدم هذا الوقت بحكمة وأن تبدأ في تعزيز أنظمة الصحة العامة وكذلك بناء القدرات في المستشفيات والرعاية الأولية ووحدات العناية المركزة.

وتابع أن “دولا مثل سنغافورة واليابان فهمت في وقت مبكر أن هذا ليس وقتا للاحتفال، إنه وقت التحضير، وهذا ما تفعله الدول الاسكندنافية”.

كما حذر من أن الموجة الثانية قد تكون مزدوجة ويمكن أن تتزامن مع تفشي أمراض معدية أخرى، كالإنفلونزا الموسمية أو الحصبة.

وحذر العديد من الخبراء من أن الموجة الثانية من الوباء يمكن أن تكون أكثر فتكا من الموجة الأولى، كما حصل مع وباء الإنفلونزا الإسبانية بين عامي 1918-1920.

يذكر انه عندما ظهرت الإنفلونزا الإسبانية لأول مرة في آذار 1918، كانت هناك مؤشرات أنها مرض موسمي اعتيادي، ولكنها عادت بعد ذلك بشكل أكثر ضراوة وفتكا في الخريف، مما أدى في النهاية إلى وفاة ما يقدر بنحو 50 مليون شخص.

زر الذهاب إلى الأعلى