سياسة

الكاظمي يحث قادة الجيش على حماية المتظاهرين والتعامل معهم بحكمة وعقل

أكد المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة، العميد يحيى رسول، الخميس، أن رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، حث قيادة الجيش على حماية المتظاهرين والتعامل مع التظاهرين بحكمة.

وقال رسول في تصريح صحفي، إن “القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي أكد خلال جولة قام بها لمقر وزارة الدفاع التقى خلالها وزير الدفاع، وعدداً من المعاونين وقادة الأسلحة والفرق والتشكيلات الأخرى والضباط، ضرورة إعادة الهيبة للمؤسسة العسكرية والتعامل بحزم مع العصابات الإرهابية وفلولها وعدم إتاحة الفرصة لها لممارسة نشاطها الإرهابية وتنفيذ عمليات إرهابية، فضلا عن أهمية بناء المنظومة العسكرية وتسليحها بأحدث الأسلحة والمعدات”.

وأضاف، أن “القائد العام حث قادة الجيش على ان تكون المنظومة الأمنية موجودة لحماية أمن البلاد والمواطن العراقي، وكذلك حماية المتظاهرين، والتعامل بكل حكمة وعقل مع التظاهرات”.

وأشار إلى أن “القائد العام أثنى على جهود قادة الجيش العراقي الذين شاركوا في عمليات النصر على داعش الإرهابي وعمليات التحرير”، مؤكداً أن “القائد العام أكد على بناء القدرات العسكرية بشكل صحيح وتسليح الجيش بأفضل أسلحة والمعدات”.

وكان رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، قد زار، أمس الأربعاء، مقر وزارة الدفاع واجتمع بوزيرها جمعة عناد سعدون وكبار القادة والضباط.

وقال بيان لمكتب رئيس الوزراء، إن “الكاظمي أجرى، صباح اليوم، زيارة الى وزارة الدفاع، وكان في استقباله وزير الدفاع وكبار القادة والضباط”.

وأضاف البيان أن “رئيس الوزراء عقد اجتماعاً بحضور وزير الدفاع الفريق الركن جمعة عناد الجبوري وقادة التشكيلات والضباط والآمرين”.

وجدد الكاظمي خلال الاجتماع “التأكيد على التزام المؤسسة العسكرية بمهامها الوطنية والمهنية وفرض هيبتها واحترامها والدفاع عن سيادة العراق وأمنه واستقراره، وأن تكون لجميع العراقيين وتحرص على أداء واجبها في حماية الشعب العراقي ونظامه الديمقراطي والابتعاد عن التسيس والمصالح الفئوية”.

وشدد بحسب البيان على “الاستمرار بمحاربة داعش والتصدي لأي اعتداء إرهابي ومنع استخدام السلاح خارج الدولة”. انتهى 

 

زر الذهاب إلى الأعلى