أقتصاد

العراق يحصل على عملاء أوربيين لشراء نفطه ويخفض الانتاج بالاتفاق مع شركات

قالت مصادر مطلعة بقطاع النفط، اليوم الأربعاء، إن عميلا أوروبيا واحدا في الأقل وعميلين في آسيا سيحصلون على إمدادات نفطية أقل من العراق في شهر حزيران/ يونيو مع خفض ثاني أكبر منتج في أوبك جزءا من إنتاجه.

وستُخفض مخصصات خام البصرة لشركة النفط الأوروبية الكبرى توتال بأكثر من 25 بالمئة في حزيران ولبهارات بتروليوم الهندية بنحو 25 بالمئة.

كما أُبلغت جي.إس كالتكس الكورية الجنوبية أنها ستتسلم كميات أقل في حزيران. وتخلف العراق عن منتجين آخرين شاركوا في اتفاق عالمي لخفض الإنتاج ولم يجر تخفيضات في أيار/مايو.

وفي البصرة أبلغ مسؤولو نفط عراقيون يوم الأربعاء أن العراق اتفق مع شركات النفط العالمية التي تقوم بتشغيل خمسة من حقوله النفطية الجنوبية العملاقة على خفض الإنتاج 300 ألف برميل يوميا.

وقال المسؤولون إن العراق سيخفض أيضا إنتاج النفط من حقول أخرى يديرها بمفرده مما يرفع إجمالي التخفيضات إلى 700 ألف برميل يوميا.

ويبلغ الخفض المستهدف في إنتاج العراق النفطي بموجب اتفاق أوبك+ 1.06 مليون برميل يوميا في أيار وحزيران.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى